مفاجأة "غير سارة" تطيح مدرب مونتينيغرو

Sunday, June 9, 2019

أقال اتحاد مونتينيغرو لكرة القدم مدربه الصربي ليوبيشا تومباكوفيتش مساء الجمعة، بسبب عدم إشرافه على فريقه في مواجهة كوسوفو ضمن تصفيات كأس أوروبا 2020.

وقرر اتحاد مونتينيغرو للعبة "بالاجماع إقالة ليوبيشا تومباكوفيتش لقراره عدم الإشراف على الفريق خلال المباراة (ضد كوسوفو)، ما يمثل مفاجأة غير سارة وانتهاكا لالتزاماته المهنية".

ويشرف تومباكوفيتش على منتخب مونتينيغرو منذ فبراير 2016.

وعبر الاتحاد ايضا عن "أسفه الكبير" لغياب لاعبين من أصول صربية، ميركو فانيتش وفيليب ستويكوفيتش، عن المباراة مشيرة إلى تعرضهما "لضغوط".

وأقيمت المباراة الجمعة في بودغوريتسا على أرض مونتينيغرو وانتهت بالتعادل 1-1 من دون حضور المدرب واللاعبين.

تعادل إيجابي بين فرنسا وإنجلترا باليورو
وفيما تعترف مونتينيغرو بكوسوفو المستقلة منذ 2008، إلا أن صربيا تعارض الأخيرة بشدة وتحاول عزلها على الساحة الدولية.

وأشار الاتحاد إلى "أمور بعيدة عن الرياضة، تفوقت على كرة القدم والرياضة". حسب ما نقلت وكالة الصحافة الفرنسية.

وأقيمت المباراة داخل أبواب موصدة، لعقوبة مونتينيغرو من قبل الاتحاد الاوروبي بسبب صيحات مشجعيه العنصرية خلال مباراة ضد إنجلترا.

مقالات مشابهة

مفوضية العدل في "التقدمي": لم يكن هناك أي تحالف مع "الوطني الحر" في إنتخابات المحامين

تحرك العسكريين المتقاعدين: نضع أنفسنا بتصرف قائد الجيش

وديع الخازن هنأ خلف: إنتصر لبنان وإنتصرت للديمقراطية

التحكم المروري: اعادة فتح السير عند ساحة حلبا في عكار

بري يتلقى اتصالاً من نقيب المحامين

حاجز للجيش على اوتوستراد جل الديب وزحمة سير خانقة امتدت حتى الضبيه