"سيتي بنك" و"دويتشه بنك" سيطرا على 1.4 مليار دولار من ذهب فنزويلا
شارك هذا الخبر

Friday, June 7, 2019

قالت مصادر مطلعة، إن سيتي بنك، ودويتشه بنك سيطرا على ذهب للحكومة الفنزويلية بحوالي 1.4 مليار دولار، حصلا عليه ضماناً لقروض، بعد أن فرضت الولايات المتحدة عقوبات على البنك المركزي الفنزويلي.
وبين 2014 و2016 استخدم المركزي الفنزويلي جزءاً من احتياطياته من الذهب التي يحتفظ بها في الخارج لضمان عمليات مالية مع البنوك لتعزيز السيولة، وكان ينوي تسديد القروض لتفادي خسارة الذهب.
وقالت 5 مصادر على علم بالاتفاقات، إن المركزي الفنزويلي اتفق مع سيتي بنك، ودويتشه بنك على إعادة شراء الذهب في 2020 و2021، لكن بعد أن فرضت الولايات المتحدة عقوبات على البنك المركزي في أبريل(نيسان) الماضي، فإن البنكين نفذا شرطاً في العقود للاحتفاظ بالذهب.
وأضافت المصادر، أن البنكين قررا أن "العجز عن السداد" كان بسبب العقوبات، وفق ما ورد في الاتفاقات حول مبادلة الذهب.
وقالت المصادر، إن سيتي بنك سيطر على ذهب بحوالي 400 مليون دولار، عن قروض كان من يُفترض أن يسددها المركزي الفنزويلي في 2020. وسيطر دويتشه بنك على ذهب بمليار دولار.
وامتنع البنكان عن التعقيب، ولم يرد المركزي الفنزويلي على طلب للتعليق.

رويترز

مقالات مشابهة

منفذية الكورة في القومي: الكورة وأهلها يرفضون تجديد المهل للمقالع والكسارات

الحكومة الفنزويلية تتهم الولايات المتحدة وكولومبيا وتشيلي بالضلوع في محاولة الانقلاب الفاشلة

الحكومة الفنزويلية تعلن إحباط محاولة "انقلاب" شملت خطة لاغتيال الرئيس نيكولاس مادورو

الدفاع الروسية تؤكد تصديها لهجوم على قاعدة حميميم

متى تنحسر الكتل الهوائية الحارة؟

كوشنر: الباب لا يزال مفتوحا أمام الفلسطينيين

افيوني : مبروك اقرار اعفاء ابناء المتزوجة من غير لبناني من الحصول على إجازة عمل

واشطن شنت هجوما سيبرانيا على "كتائب حزب الله"

الجيش: زورقان حربييان تابعان للعدو خرقا المياه الإقليمية اللبنانية