الأب خضرا: نعيماً للدولة ونشكر الله أنهم استيقظوا بعد 5 سنوات!

Saturday, May 25, 2019

طالب رئيس اتحاد "اورا" الأب طوني خضرا الدولة اللبنانية بالإعتذار منهم عن الشكاوى والدعاوى التي لاحقتهم وسببت في عرقلة عملهم وتوقيف بعض جمعياتهم وذلك بسبب إضاءتهم على الفساد والأرقام وعن التوظيف العشوائي.

وأكد خضرا في حديث لصوت لبنان 100.5 أنهم أول من كشفوا أن هناك 355 ألف موظف في الدولة، 100 ألف متقاعد و115 ألف عسكري و143 موظف مدني من ضمنهم 23 ألف و700 يعترف بهم مجلس الخدمة الوطنية و 114 ألف "داشرين".

وكشف أن هناك حوالي 40 مكتوبا مقدما من مجلس الخدمة المدنية للوزراء بتوظيف غير شرعي وفي بعض الأحيان كتبوا ثلاث مرات لنفس الوزير وكان رده "روحوا غلو هالقرارات واشربوا زوماتهن".

وأشار الى أنه يرى شبان وشابات يأتون الى لابورا باكيين واعتبر أنه يجب أن نقول للسلطة ليس الحل بوقف التوظيف لمدة ثلاث سنوات بل الرجوع ست سنوات الى الوراء وتطهير القطاع العام من الموظفين غير الكفوئين والذين دخلوا بسبب التوظيف السياسي العشوائي وإستبدالهم بالخريجين الكفوئين لكي لا يهاجروا، فإذا لم يسيروا بهذا الحل فنعتبر أن الدولة تشرّع الفساد والتوظيف الطائفي والعشوائي.

وعن كشفه أن هناك 30 ألف موظف يتقاضون رواتبهم ولا يعملون قال: الأرقام أثبتت بأنهم 30 ألف وأنا صرحت سابقاً عن 20 ألف فقط خوفاً من أن أسجن.

وأشار الى أن لابورا قامت بهيكلية الدولة ويمكن أن تظهر أسماء جميع الموظفين بالأسماء والطوائف ولكن شرط أن نقدمها أمام كل الناس لكي لا يقال أننا نحاسب السياسيين بدل أن نقوم بإصلاحات فعلية.

وقال "نعيماً للدولة اللبنانية على "الحلاقة" وأشكر الله بأنهم استيقظوا بعد خمس سنوات."

مقالات مشابهة

بالصور - حريق ضخم في الضبيه!

ايلي الحاج: اتفاق معراب حوّل لبنان الى "جمهورية خامنئي"!

إخماد حريقين في مشحا العكارية

فنيانوس: كل المطالب محقة وملتزم بها ضمن الامكانات

دريان: استهداف منشأتي ارامكو اجرام موصوف

شقير دان اعتداء "ارامكو": نتضامن ونقف مع المملكة