مارون مارون: لا قرار في الدولة ولا رجالات دولة، بل خنوع وخضوع وانبطاح
شارك هذا الخبر

Saturday, May 25, 2019

كتب رئيس دائرة الإعلام الداخلي في جهاز الإعلام والتواصل في حزب "القوات اللبنانية" مارون مارون:
في مثل هذا اليوم من العام ٢٠٠٠ تحرر جنوب لبنان تطبيقاً لقرار الامم المتحدة ٤٢٥ الذي نجح لبنان في انتزاعه آنذاك...
نعم، الاحتلال الظاهر قد زال بفعل الدبلوماسية اللبنانية من جهة وتقاطع مصالح دولية واقليمية من جهة ثانية.
اللافت أن الاحتلال الأصيل قد زال، ليحل مكانه احتلال بديل، احتلال مقنّع، احتلال من قِبل من يُفترض بهم أن يكونوا أهل البيت وشركاء لا أوصياء ولا غزاة ولا محتلين...
إذا كان ٢٥ أيار يوم التحرير، فمتى يوم التحرر؟ متى تزول وصاية الفرس عن العرب؟ متى يصبح لبنان بجيش واحدٍ؟ ومتى تسود شريعة الدولة لا شرعية الدويلة؟ متى يسود القانون؟ متى تستعيد الدولة هيبتها وتفرض سلطتها؟
الجواب هو ان لا قرار في الدولة ولا رجالات دولة، بل خنوع وخضوع وانبطاح... والسلام.

مقالات مشابهة

منفذية الكورة في القومي: الكورة وأهلها يرفضون تجديد المهل للمقالع والكسارات

الحكومة الفنزويلية تتهم الولايات المتحدة وكولومبيا وتشيلي بالضلوع في محاولة الانقلاب الفاشلة

الحكومة الفنزويلية تعلن إحباط محاولة "انقلاب" شملت خطة لاغتيال الرئيس نيكولاس مادورو

الدفاع الروسية تؤكد تصديها لهجوم على قاعدة حميميم

متى تنحسر الكتل الهوائية الحارة؟

كوشنر: الباب لا يزال مفتوحا أمام الفلسطينيين

افيوني : مبروك اقرار اعفاء ابناء المتزوجة من غير لبناني من الحصول على إجازة عمل

واشطن شنت هجوما سيبرانيا على "كتائب حزب الله"

الجيش: زورقان حربييان تابعان للعدو خرقا المياه الإقليمية اللبنانية