الأب د. نجيب بعقليني: العائلة تبقى الأهم

Wednesday, May 15, 2019

رأى الأب د. نجيب بعقليني أنه "بالرغم من التحوّلات العلائقيّة والنفسيّة والاجتماعيّة والاقتصاديّة التي أثّرت بطريقة سيّئة في معظم الأوقات، تبقى العائلة مكان للتواصل والاتّصال تحت عنوان الحنان والرأفة . تبقى العائلة مصدر للثقة والحماية ولاستمراريّة الحياة. وبالرغم من صراع الحضارات وتنامي الأصوليّات والتطرّف الديني وممارسة القتل والعنف وإلغاء الآخر، تبقى العائلة واحة استقبال وغفران وعطف واحترام للتنوّع والاختلاف. بالرغم من الانقسامات والتشرذم والضياع و”الطلاق” بين الأزواج، تبقى العائلة فسحة أمل ورجاء حيث عيش الحبّ بفرح وبهجة وسعادة وحيث فرح الحبّ يثبّت العلاقة ويدعّمها ويعطيها القّوة للاستمرار. بالرغم من كلّ شيء يبقى الحبّ حالة فرح، فالحبّ يولّد الفرح والفرح يولّد الحبّ".
وأضاف: "نعم، تبقى العائلة الأهم في خيارات وانتظارات الإنسان... لنحافظ على وجودنا وكياننا من خلال تدعيم هيكلية العائلة ونجاحها".

مقالات مشابهة

ما حقيقة إصابة أصالة بمرض خطير؟

نادين نجيم تنشر فيديو لطفلة.. وتعلّق عليها: "بتذكرني بحالي"!

طوني عيسى- الحريري «سيبيع» جنبلاط وجعجع 100 مرّة!

هل تذكرون نجمة ستار أكاديمي شبيهة هيفا وهبي؟.. هكذا أصبحت

هجوم مسلّح بالحب على نانسي عجرم خلال حفلها في فندق الميريت في قبرص التركية.

جاسم عجاقة- السياسة النقديّة مستقرّة رغم الضغوط