ثلاثية أوباميانج ترسل أرسنال إلى نهائي الدوري الأوروبي
شارك هذا الخبر

Friday, May 10, 2019



أحرز بيير-إيمريك أوباميانج ثلاثية وأضاف ألكسندر لاكازيت هدفا آخر ليحجز أرسنال مكانه في نهائي الدوري الأوروبي لكرة القدم بفوزه 4-2 على مستضيفه بلنسية يوم الخميس ليحسم انتصاره 7-3 في النتيجة الإجمالية.

بيير-إيمريك أوباميانج لاعب أرسنال يحتفل بإحراز هدف في مرمى بلنسية بالدوري الأوروبي لكرة القدم يوم الخميس. تصوير: سيرجيو بيريز - رويترز
وسيلتقي فريق المدرب أوناي إيمري مع تشيلسي في باكو يوم 29 مايو أيار بعد فوز منافسه اللندني على أينتراخت فرانكفورت بركلات الترجيح ليصبح نهائي كل من البطولتين الأوروبيتين للأندية إنجليزيا خالصا.

وأبقى أول انتصار لأرسنال على أراض إسبانية منذ فوزه على ريال مدريد باستاد سانتياجو برنابيو عام 2006 على آماله في التأهل لدوري أبطال أوروبا الموسم المقبل عبر مسابقة المستوى الثاني في القارة.

وأبلغ لاكازيت محطة بي.تي سبورت التلفزيونية ”كان رد فعلنا جيدا بعد التأخر وكنا نعرف أن علينا تسجيل ولو هدف واحد على الأقل الليلة.

”أوباميانج كان مذهلا الليلة بثلاثيته الرائعة، لذا كل الشكر له“.

وأضاف ”لعبنا بشكل سيئ في الدوري الممتاز خلال الشهر الماضي والآن علينا الاستفادة من هذه الفرصة. نرغب في اللعب في دوري الأبطال الموسم المقبل ونريد اللقب“.

وفي أسبوع شهد انتفاضات غير متوقعة في المباريات الأوروبية، كان بلنسية، المتأخر 3-1 من مباراة الذهاب، يسعى لأن يصبح أحدث ناد يعوض خسارة كبيرة وبدأ بصورة مثالية حين انزلق كيفن جاميرو ليقابل كرة رودريجو العرضية في الشباك بعد 11 دقيقة.

وسدد رودريجو خارج المرمى مع شعور أصحاب الأرض بإمكانية تحقيق مفاجأة، لكن أرسنال سرعان ما أدرك التعادل عندما سجل أوباميانج هدفه الأول في المباراة بتسديدة جيدة من خارج منطقة الجزاء بعد لمسة من لاكازيت عقب كرة طويلة من الحارس بيتر تشك.

وواصل بلنسية هجومه، وأطلق داني باريخو تسديدة من ركلة حرة حادت قليلا عن المرمى قبل أن يتلقى خوسيه لويس جايا إنذارا بسبب إدعاء السقوط في نهاية الشوط الأول مع سعي الفريق الإسباني لتسجيل الهدف الثاني.

لكن لاكازيت باغت فريق المدرب مارسيلينو بالهدف الثاني بعد الاستراحة ليضع أرسنال في المقدمة في لقاء الإياب.

وحول جاميرو تسديدة ضالة من رودريجو في الشباك في الدقيقة 59 ليهيأ الأجواء أمام نهاية مثيرة، لكن أوباميانج أعاد لأرسنال تفوقه قبل أن يختتم ثلاثيته الشخصية مع تبقي دقيقتين على النهاية ليحجز الفريق اللندني مكانه في أول مباراة نهائية أوروبية منذ هزيمته في نهائي دوري الأبطال أمام برشلونة عام 2006.

واشتعلت الأجواء بعد صفارة النهاية واشتبك لاعبون من الفريقين لكن فريق إيمري هو الذي احتفل بتأهله إلى النهائي في العاصمة الأذربيجانية باكو يوم 29 مايو أيار.

ويلعب ليفربول ضد توتنهام هوتسبير في نهائي دوري الأبطال في مدريد في أول يونيو حزيران.

رويترز

مقالات مشابهة

روحاني: ترمب تراجع عن تهديداته لإيران

أمير قطر يجتمع مع الرئيس الفلسطيني

بالأسماء- هؤلاء هم السجناء الذين اصيبوا خلال مطالبتهم بالعفو العام

القائم بأعمال وزير الدفاع الأميركي: نشر قوات في المنطقة منع تنفيذ هجمات إيرانية

اجتماع مصغر قبل جلسة الاربعاء بين باسيل وحسن خليل... بطلب من الحريري

3 سيناريوهات محتملة للمواجهة العسكرية بين أميركا وإيران

عملية أمنية لمخابرات الجيش لضبط التهريب عبر الحدود

بومبيو: سنضمن حماية مصالح الولايات المتحدة في الشرق الأوسط

للمرة الأولى في تاريخ الكونغرس... إفطار رمضاني في مبنى الكابيتول