لهذه الأسباب لا تجبروا أطفالكم على الصوم
شارك هذا الخبر

Tuesday, May 7, 2019

مع قدوم شهر رمضان، تجبر بعض العائلات أبنائها على الصوم من دون أن ينتبهوا كثيراً الى عامل السن.

وفيما يلي، بعض المخاطر الصحية، المعنوية والنفسية، التي يجب الإنتباه إليها:

1- المخاطر الصحية
في بعض الحالات، وأثناء إجبار الطفل على الصوم، قد يطلب الطفل من الأم تناول الماء أو الطعام وقد يلح الطفل في ذلك لشعوره بالتعب والإجهاد، وفي المقابل لا تستجيب الأم لذلك، فيتعرض الطفل لمخاطر صحية قد تودي بحياته كما حدث بالفعل ويحدث أحياناً.

2- المخاطر المعنوية ونفسية
عندما تجبر الأم طفلها على الصيام في رمضان، ينمو في داخله مشاعر كراهية وبغض للصيام، لأنه أجبر عليه، ولأنه تحمل ما لا يطيق بسببه.
وفي بعض الأحيان، يؤدي الإجبار إلى الترهيب بدلا من الترغيب، إضافة إلى زيادة إحتمالات تعرض الطفل لنوبات نفسية قد تجعله لا يصوم في الكبر أبدا من قسوة ما تعرض إليه في الصغر من الأم.

مقالات مشابهة

الحاج حسن: تدخلات وزارية لالغاء مناقصات في الخلوي واعطائها لشركات معينة

الصين تقدم احتجاجا قويا لدى الولايات المتحدة بسبب أزمة "هواوي"

فتح مراكز الاقتراع للانتخابات الأوروبية في بريطانيا

عبد الله: كان من الأفضل فرض ضرائب على الدخان والمشروبات الروحية

محمد يونس الحائز على جائزة نوبل للسلام: لتغيير كامل في طرق معالجة قضايا الجوع والنزاع

موظفو كهرباء لبنان في عكار التزموا الإضراب

محمية حرج اهدن: الامتناع عن اشعال النار من اجل تجنب نشوب الحرائق

تعيين الأمين العام السابق للأمم المتحدة بان كي مون رسمياً في دور سفير"نموذج الأمم المتحدة" في مدارس أكاديمية جيمس العالمية

بالفيديو - معوض: لا جرأة في مقاربة الموازنة… وأعطيها علامة 10/20