تشارليز ثيرون تكتشف أن ابنها... "فتاة"
شارك هذا الخبر

Sunday, April 21, 2019

فأجأت الممثلة الأميركية تشارليز ثيرون محبيها بإعلانها أن ابنها الذي قامت بتبنيه هو في الحقيقة “فتاة” وليس ولد، بعد عدة اتهامات وجهها لها محبوها بأنها تربي الصبي تربية الفتيات وتجعله يرتدي مثلهن.

وأفادت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية أنه لسنوات انتشر أن “تشارليز” تربي ابنها بالتبني “جاكسون” كفتاة، عندما ظهرت صورة فوتوغرافية للطفل يرتدي فيها فستانًا بتنورة، وبشعر طويل مضفر.

وظلت الشائعات لوقت طويلة تطارد تشارليز حتى كشفت أخيراً في بيفرلي هيلز أن جاكسون فتاة، وقالت:”أعتقدت أنها كانت صبي أيضاً عندما تبنيتها”، وأضافت:”كان ذلك وقتما نظرت لي عندما كان عمرها ثلاث سنوات وقالت:أنا لست فتى!”.

وقالت ثيرون: “هكذا الأمور، لدي ابنتان جميلتان، وأود كأي والدة أن أحميهما، وأن أراهما يتطوران في الحياة، وأكفل لهما الحياة الكريمة”.

الجدير بالذكر أن ثيرون – التي عرفت بحبها للتبني – قد عانت في طفولتها من دراما قاسية بعد إدمان والدها للكحول، وتورط أمها في قتل أبيها، عندما حاول الاعتداء عليهما ذات ليلة في جنوب إفريقيا حيث ولدت.

مقالات مشابهة

اللوز بديلُ "الأسبيرين" لمُواجهة الصُداع النصفي!

حاصباني: القطاع الصحي يتطور بشكل متسارع ودور الصيدلي سيتطور معه ويعود الى الواجهة

أحمد الحريري نعى الخطيب: رجل وطني شجاع

عائلة الأسير سكاف هنأت نصرالله بعيد المقاومة والتحرير

ظريف في بغداد

العراق يحذر من تداعيات إغلاق مضيق هرمز على تصدير النفط

حزب المؤتمر الهندي يرفض استقالة رئيسه غاندي

لوكلير الأسرع في التجارب الحرة الثالثة لسباق موناكو

سامي الجميّل: حزب الله هو الخاسر الاكبر من اقفال المعابر غير الشرعية