الخارجية تدين جريمة نيوزيلندا الاهابية!
شارك هذا الخبر

Friday, March 15, 2019

تدين وزارة الخارجية والمغتربين الجريمة الارهابية البشعة التي حصلت في نيوزيلندا في مسجد اعتقد المصلين فيه انه آمن وملاذ للصلاة والتسامح، فإذ بيد التطرف تمتد إليه بأبشع الأعمال.
حذر وزير الخارجية والمغتربين سابقا من تصاعد اليمين المتطرف في المجتمعات الغربية وذلك لأسباب عديدة، كما يحذر اليوم من تصاعد يسار متطرف كردة فعل عليه مما يضع المجتمعات في خطر كبير ومواجهة مباشرة لن تؤدي إلا إلى جر الويلات والحروب.
يبقى لبنان بلد الاعتدال والتسامح والنموذج في هذا العالم الذي يعج بالأفكار الراديكالية، حافظوا عليه نموذجاً يحتذى في التعايش بين الأديان والثقافات.

مقالات مشابهة

والد نيمار يستبعد انتقاله إلى ريال مدريد

أحدث مراجعة منذ عقود لسلامة حشوات الثدي..

مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الاثنين في 25/3/2019

ماي: سأستقيل إذا صوت مؤيدو بريكست على خطتي

واشنطن: لا نعرف مكان أبوبكر البغدادي

دعوة لإنشاء محكمة دولية تتولى "جرائم داعش"

الصين تتجسس على إسرائيل طمعا بـ"أسرار أميركية"

جعجع يطلب موازنة ثورية وفيها من التقشف

المعلم: الجولان محصن بالقرارات الدولية وقرار ترامب لن يؤثر إلى على عزلة أميركا