فايننشال تايمز: بريكست هو الطريق الأكيد لتقسيم بريطانيا
شارك هذا الخبر

Friday, January 11, 2019

نشرت صحيفة الفايننشال تايمز التي مقالاً لفيليب ستيفينز بعنوان "بريكست هو أسرع طريق لتقسيم بريطانيا".

وقال كاتب المقال إن أكثر الموضوعات التي تثير جدلاً في بريطانيا حالياً هو إجراء تصويت ثان على خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

وأضاف أن إعادة النظر في القضية سيكون سبباً للانقسام، فالجروح القديمة لن تلتئم، مشيراً إلى أنه في حال خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي أو بقائها ، فإنه كلما أسرعوا في إزالة العقبات كلما استعادت البلاد وحدتها الوطنية بشكل أسرع.

وأردف أن إعادة النظر في القرار الذي تم اتخاذه في عام 2016 سيكون سبباً للانقسام، مضيفاً أن المؤسسات الديمقراطية الليبرالية ومعاييرها موجودة لحماية الأقليات، إلا أن الاستفتاءات لا تولي احتراماً للخاسر.

وتابع بالقول إن أغلبية المواطنين في إنكلترا وويلز صوتوا لصالح خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، أما في إسكتلندا وإيرلندا الشمالية فأغلبيتهم صوتوا لصالح البقاء في الاتحاد، موضحاً أن آراء المواطنين كانت مختلفة بحسب توزيعهم الديموغرافي ومستواهم التعليمي.

مقالات مشابهة

صافرات الإنذار تدّوي في مستوطنات غلاف غزة

ميسي يضيع نصف مليون دولار على الاتحاد الأرجنتيني

المحكمة الأميركية تبرئ السودان من التورط بتفجير المدمرة كول

إطلاق صاروخ على مدينة عسقلان وصافرات الإنذار تدوي في مستوطنات غلاف غزة

أميركا تدرج 14 كيانا و9 أشخاص على لائحة العقوبات المرتبطة بإيران

وول ستريت تغلق مرتفعة بعد 5 أيام من الخسائر

مجلس النواب الأميركي يفشل في تجاوز فيتو ترامب

احمد الحريري: معركة طرابلس الانتخابية "محاولة لإلهائنا"

أقراص منع الحمل للرجال تجتاز اختبارات السلامة