خاص- بري رايح للآخر
شارك هذا الخبر

Friday, January 11, 2019

خاص- الكلمة اونلاين

ذهب رئيس المجلس النيابي نبيه بري إلى الآخر في موضوع معارضته اجراء القمة العربية الاقتصادية التنموية الاجتماعية في بيروت من باب الاشتراط على عدم دعوة الرئيس السوري بشار الأسد اليها ، ولن تكون القمة منعقدة في زمانها ومكانها بالنسبة لإعلامه بعدما أعلنت محطته مقاطعتها التغطية الإعلامية في حال انعقادها في بيروت في التاسع عشر من هذا الشهر يأتي قرارها بحسب البيان انسجاما مع الدعوات لتأجيلها بسبب عدم دعوة الرئيس الأسد .
مصادر سياسية تعتبر ان الرئيس بري اشترط دعوة الأسد وهو يدرك ان قرار الدعوة ليس في يد الحكومة اللبنانية ، بل بيد الجامعة العربية ، لذلك تعتبر هذه المصادر انه أراد إطلاق النار على الرئيس عون فأصاب القمة العربية ، فيما افادت معلومات ان شخصية ديبلوماسية مرموقة سابقة في الجامعة العربية زارت لبنان في اليومين الفائتين ناقلة جواً عربيا خليجياً يلمح إلى عدم حماسة للمشاركة بالقمة ، وقيل ان هذه الشخصية أبلغت بري بضرورة التمهيد لالغاء القمة ، لتحييد اللبنانيين عن التجاذبات . في الموازاة تذهب مصادر أخرى إلى ابعد من ذلك عاكسة خشية الرئيس بري بان الانقسام الداخلي سيكون خطيرا على خلفية ادخال العامل السوري وقد يكون شبيها بالفترة الماضية أو اخطر وقد يكون توطئة لفترة طويناها.
ناهيك عن ان الرئيس ضد أي مشاركة ليبية في القمة وقد فُتحت معركة ليبية على محور أمل التيار الوطني الحر من خلال وزير العدل والنائب علي بزي ...

الملفت أيضا عدم حماسة التيارين الجنبلاطي والحريري لعقد القمة وعكس كلام كل من النائب بلال عبدالله والقيادي في تيار المستقبل مصطفى علوش في برنامج صار الوقت هذا التوجه.
في أي حال فان التحضيرات اللوجستية والديبلوماسية باتت جاهزة لاستقبال هذه القمة والرئيس عون مصر على عقدها في موعدها الا إذا طرأ أي جديد .

مقالات مشابهة

صافرات الإنذار تدّوي في مستوطنات غلاف غزة

ميسي يضيع نصف مليون دولار على الاتحاد الأرجنتيني

المحكمة الأميركية تبرئ السودان من التورط بتفجير المدمرة كول

إطلاق صاروخ على مدينة عسقلان وصافرات الإنذار تدوي في مستوطنات غلاف غزة

أميركا تدرج 14 كيانا و9 أشخاص على لائحة العقوبات المرتبطة بإيران

وول ستريت تغلق مرتفعة بعد 5 أيام من الخسائر

مجلس النواب الأميركي يفشل في تجاوز فيتو ترامب

احمد الحريري: معركة طرابلس الانتخابية "محاولة لإلهائنا"

أقراص منع الحمل للرجال تجتاز اختبارات السلامة