حراك احتجاجي في الضاحية
شارك هذا الخبر

Wednesday, January 2, 2019

قرر ناشطون في المجتمع المدني ان تنطلق تظاهرة في 12 كانون الثاني من وزارة العمل باتجاه وزارة الصحة. ويقول احد المنظمين ان هذا التحرك له ميزة خاصة لأنه ينطلق من وزارة العمل المعروف من يسيطر عليها، بغض النظر عن الوزير، وستسير التظاهرة في منطقة معروف انتماؤها السياسي.

ويقول ان التظاهرة في هذه المنطقة هي بحد ذاتها رسالة الى القوى الموجودة في منطقة سيرها، بأن الوضع المعيشي لم يعد يحتمل.

مقالات مشابهة

الرئيس السوري يستقبل رئيسي أركان القوات المسلحة الإيرانية والجيش العراقي وعددا من القيادات العسكرية من البلدين

أعنف الهجمات الإرهابية التي هزت أوروبا في العقد الأخير

كيف علق خلدون الشريف على كلام النائب يعقوبيان؟

54 بندا على طاولة الحكومة في بعبدا الخميس

افتتاح مركز للتقدمي في بتخنيه بمناسبة اسبوع كمال جنبلاط

باسيل تلقى اتصالا من الحريري.. "الجو ايجابي"!

وزارة الخارجية الروسية تعلن أنّ موسكو تعترف بجمهورية مقدونيا تحت الاسم الجديد "جمهورية مقدونيا الشمالية"

مراد لأبو فاعور: العلاقة مع سوريا لا تخضع للمزاجية!

عطاالله ليعقوبيان: روحي عالقضاء.. وبكل الأحوال نحنا آخدينك!