العجز التجاري الأميركي بلغ مستوى غير مسبوق منذ 10 سنوات
شارك هذا الخبر

Thursday, December 06, 2018

سجل العجز التجاري للولايات المتحدة ارتفاعا جديدا في أكتوبر الماضي، ووصل إلى مستوى غير مسبوق منذ 10 سنوات، تحت تأثير واردات قياسية وتراجع في الصادرات.

وتفيد أرقام نشرتها وزارة التجارة الأميركية أن العجز في قطاعي البضائع والخدمات بلغ 55.5 مليار دولار، مع تراجع الصادرات بنسبة 0.1 بالمئة إلى 211 مليار دولار، وارتفاع الواردات بنسبة 0.2 بالمئة إلى 266.5 مليارا.

وهذا العجز أعلى من تقديرات المحللين، الذين كانوا يتوقعون أن يبلغ 54.7 مليار دولار.

والعجز في قطاع البضائع وحده ارتفع بنسبة 9.8 بالمئة عما كان في سبتمبر.

وسجل العجز في الميزان التجاري للبضائع مع الصين التي تسعى واشنطن للتوصل إلى اتفاق تجاري معها، بعد إعلان الهدنة بينهما الأسبوع الماضي، ارتفاعا جديدا في أكتوبر ليبلغ 38.18 مليار دولار (+2 بالمئة).

وقالت وزارة التجارة ان العجز مع بكين، غير المصحح وفق التبدلات الفصلية، يعد رقما قياسيا مطلقا.

واشترى الأميركيون في أكتوبر كميات أكبر من المواد الاستهلاكية والصيدلانية والسيارات وقطع غيار السيارات، في المقابل انخفضت صادرات القطاع الغذائي والمشروبات وكذلك قطاع الطيران المدني الأساسي، الذي يرفع تقليديا حجم الصادرات الأميركية.

وبالتراكم على مدى 10 أشهر، ارتفع العجز لتجاري مع بقية العالم بنسبة 11.4 بالمئة.

سكاي نيوز عربية

مقالات مشابهة

فرنسا تفرض ضرائب على الشركات الرقمية

موغيريني: انضمام صربيا وكوسوفو إلى الاتحاد الأوروبي مرتبط بتقدم المباحثات بينهما

موغيريني: انضمام صربيا وكوسوفو إلى الاتحاد الأوروبي مرتبط بتقدم المباحثات بينهما

هيلي تتهم الدول العربية بعدم إيلاء الشعب الفلسطيني أولوية

جميل السيد: ماذا سيغيِّر السياسيون في البلد إن لم يغيّروا سلوكهم؟

الحكومة الفلسطينية تدعو الدول العربية والإسلامية لقطع علاقاتها مع استراليا

وسائل إعلام إسرائيلية: 4 جرحى بحادث إطلاق نار شمال إسرائيل

سفير قطر: يدنا ممدودة للجميع للخير والسلام والبنيان والثقافة والعلم

ارسلان للـ"او تي في": تعاطيت مع حادثة الجاهلية كما تعاطيت مع وليد جنبلاط عام 2008 وهذه مسألة أخلاقية وما حدث يمس بأمن الجبل وأهل الجبل وكفى الإستقواء بأجهزة الدولة