سيناريو مرعب لحرب محتملة بين واشنطن وموسكو!
شارك هذا الخبر

Thursday, November 08, 2018

الحرب المحتملة بين روسيا والولايات المتحدة قد تبدأ باستخدام الأسلحة التقليدية وتنتهي باللجوء إلى الأسلحة النووية، هذا ما أعلنه الخبير العسكري قنسطنطين سيفكوف.

ووفقا لأقواله، فقد يستغرق وقتا طويلا الانتقال من المرحلة الأولى إلى الثانية، أما احتمال بدء الحرب فورا بالأسلحة النووية ضئيل جدا بسبب الظروف السياسية والمعنوية والنفسية والقانونية.

وكتب سيفكوف في مقاله لصحيفة "في بي كا" الروسية: "الإشارة الفورية إلى أن المعتدي مستعد للضربة ستكون استدعاء السفير وموظفي البعثة الدبلوماسية".

ووصف أن العلامات الأخرى ستكمن في نشر القوات بالقرب من الحدود الروسية تحت ستار المناورات، فضلا عن إنشاء قوات بحرية هجومية من المناطق، التي تسمح بتوجيه ضربات على أراضي البلاد.

ويعتقد الخبير أن روسيا ستملك الوقت للاستعداد في هذه الحالة. وإذ لزم الأمر قد تقوم روسيا بتوجيه ضربة استباقية غير نووية على أماكن تمركز الصواريخ البالستية والمجنحة، الموجهة على الأراضي الروسية.


واقترح الخبير توسيع وتطوير واعتماد الصواريخ البالستية متوسطة المدى، ذات الرؤوس الحربية النووية، بصدد انسحاب الولايات المتحدة من معاهدة الحد من انتشار الأسلحة النووية المتوسطة والصغيرة المدى.

وقد تم التوقيع على هذه المعاهدة في كانون الأول من عام 1987. وتمنع الوثيقة كل من روسيا والولايات المتحدة من تطوير الصواريخ البالستية والمجنحة، التي يتراوح مداها ما بين 500 إلى 5500 كم.

سبوتنيك

مقالات مشابهة

الشرطة الأميركية: مقتل 5 أشخاص في اطلاق نار وسط مدينة فلوريدا

وزير الدفاع الفنزويلي: الجيش لن يعترف بإعلان رئيس البرلمان المعارض نفسه رئيسًا للبلاد

فنزويلا : عشرات الآلاف من مؤيدي ومعارضي مادورو يتظاهرون في شوارع كراكاس .

الرئاسة الفرنسية: باريس تجري مشاورات مع الشركاء الأوروبيين بشأن فنزويلا

مقدمات نشرات الاخبار المسائية ليوم 23/01/2019

حوري لـ"المستقبل": هذه الحكومة ستكون 30 وزيرا ولن يكون هناك حكومة 32 وزير ونقطة على السطر

نهاية مادورو... ماذا يحدث في فنزويلا؟

ما حقيقة اتجاه باسيل للقبول بعشرة وزراء؟

ماكرون: أمن إسرائيل أولوياتنا لاستقرار الشرق الأوسط