كنعان من لندن: الرقابة والاصلاح اساس الثقة والاستثمار ونأمل ان يكونا اولوية الحكومة
شارك هذا الخبر

Thursday, October 11, 2018

شارك رئيس لجنة المال والموازنة النائب ابراهيم كنعان في مؤتمر "الاصلاح والرقابة الدولية" بدعوة من الحكومة البريطانية، الذي اقيم في لندن بالتعاون مع البنك الدولي، والذي شارك فيه وزير ة الدولة لشؤون التجارة والصناعة في بريطانيا كيلي تولهارت، ووزير الدولة لشؤون التجارة والصناعة السابق في بريطانيا اللورد هانلي، ومسؤولون في البنك الدولي ومسؤولون حكوميون اوروبيون واميركيون، بالاضافة الى ممثلين عن كبرى الشركات العالمية.

واكد كنعان ان "الرقابة والإصلاح وفقاً للمعايير العالمية يخلقان الثقة والارادة القوية للاستثمار، ويعززان النمو والاقتصاد"، مشدداً على ان "هذا ما شكّل القاعدة الاساسية لعملنا في السنوات الماضية في لجنة المال والموازنة النيابية ونأمل ان يشكل أولى أولويات الحكومة المقبلة".

وقال كنعان "يبقى تبادل الخبرات في مجال الاصلاح والرقابة احد العناصر الاساسية لتطوير التجربة اللبنانية وحسم بعض المسائل والمعايير المالية والاقتصادية وفقاً للتقدم العالمي".

واشار كنعان الى ان "لبنان خطا باقرار موازنتي ٢٠١٧ و٢٠١٨ مع اصلاحاتهما، بالاضافة الى اعادة تكوين حساباته المالية منذ العام ١٩٩٣ الى اليوم، خطوات كبيرة جدّية باتجاه الاصلاح المالي والتدقيق لاستعادة ماليته العامة الى كنف المعايير العالمية. وهو يتطلع اليوم الى التعاون مع الأنظمة الرقابية الفاعلة كبريطانيا، لتفعيل وتعزيز تجربته البرلمانية والحكومية.

مقالات مشابهة

اجتماع بين أرسلان وبوصعب والغريب ووهاب: هذا ما تمّ بحثه

شهيب يلتقي رابطة المتفرغين: مسؤوليتنا جميعا انقاذ العام الجامعي

يوسف سعادة : المرحلة تحتاج دبلوماسية فعالة وليس سياحة سياسية داخلية!

علوش: ما هي الحقوق التي يطالب البعض باسترجاعها على أساس طائفي؟

رشا عيتاني: لا للتوطين بظل النظام الحالي...

حسن خليل: صفقة القرن لن تمر من هنا

درويش: اي تسوية سياسية في المنطقة لا يمكن ان تكون على حساب لبنان

سبب اعتراض "المستقبل" على نتائج مباراة "الجمارك"

حسين معلّقا على "صفقة القرن": الإغراءات المالية لا يمكن أن تجعل لبنان يبيع ثوابته‎