السنيورة: لمست دعماً من البابا للحفاظ على القدس عاصمة دولة فلسطين
شارك هذا الخبر

Friday, September 14, 2018

أكد رئيس الحكومة السابق ​فؤاد السنيورة​ أن "خلال زيارة وفد ​مجلس العلاقات العربية والدولية​ إلى ​الفاتيكان​ لمستُ من ​البابا فرانسيس​ الأوّل، تفهّماً وإيماناً بقضية ​القدس​، خصوصاً أنّ للفاتيكان قيمة دينية وروحانية واعتباراً في كل أنحاء العالم، وسيكون له أثر كبير على حل قضية القدس والدفاع عنها، مشيراً إلى أنّه خرج بتصوّر خلال زيارته إلى الفاتيكان هو الثبات على موقفه تجاه القدس، داعياً بل الـ 138 دولة، التي وقفت مع ​فلسطين​، الى تسخير مواقفها وإمكاناتها وقدراتها في خدمة قضايانا".

وفي لقاء خاص مع تلفزيون فلسطين، أشار السنيورة إلى أنّ "شرح قضية القدس، وما تعنيه من أهمية، ليس فقط بكونها مدينة مقدّسة، لكنها أيضاً المدينة التي تمثّل عاصمة فلسطين، هذا الأمر الذي أردنا أنْ نوضحه أمام البابا فرانسيس في الفاتيكان، وهو ما تم فعلاً."

وشدّد على "أنّ قرار الرئيس الأميركي ​دونالد ترامب​ نقل ​السفارة الأميركية​ إلى القدس والاعتراف بالقدس عاصمة للكيان ال​إسرائيل​ي ووقف مساعدات ​الأونروا​ وإغلاق مكتب منظّمة التحرير الفلسطينية" في ​واشنطن​، فأكد الرئيس السنيورة أنّ الرئيس الأميركي يريدهم أنْ يعودوا إلى طاولة المفاوضات على أساس قاعدة الاستسلام الكامل، ونسيان الحقوق والتخلّي عن فلسطين، وهو يحاول أنْ يُذيب ويُنهي ​القضية الفلسطينية​، ف​أميركا​ تخلّت عن كل القواعد والقرارات انصياعاً لإسرائيل وإرضاء لقادتها والناخبين الصهاينة".

مقالات مشابهة

صحناوي عبر تويتر معزياً بميشيل حجل: كافحت المرض حتى الرمق الاخير

الدفاع الروسية: طائرات "سو-27" اعترضت قاذفات استراتيجية أميركية لدى اقترابها من حدود روسيا

جلسة مصارحة بين الحريري وباسيل... التفاهم قائم وسيستمر قويا

أمير قطر: تلقينا ببالغ الأسى نبأ الوفاة المفاجئة للرئيس السابق محمد مرسي أتقدم إلى عائلته وإلى الشعب المصري الشقيق بخالص العزاء

النائب العام المصري: مرسي سقط مغميا عليه أثناء وجوده في قفص الاتهام وتم نقله فورا إلى المستشفى حيث تبين وفاته

واشنطن: إيران تمارس "ابتزازا نوويا" بتخصيب اليورانيوم

المعلومات توقف داعشيا كان يعد لاستهداف دور عبادة

تعليق المادة ٦٣ المرتبطة بالـ ٢٪ على البضائع المستوردة

الجيش والداخلية المصريان يعلنان حالة الاستنفار القصوى بعد وفاة مرسي