خاص- النواب السنة المستقلون للحريري: ممنوع الاحتكار
شارك هذا الخبر

Friday, September 14, 2018

خاص – الكلمة اونلاين

ما زال النواب السنة من خارج تيار المستقبل يعقدون اجتماعاتهم التشاوية للبحث في حصيلة اللقاءات والاتصالات التي اجراها اعضاء في "لقائهم التشاوري"، وقد عقدوا اجتماعا لهم في منزل النائب عبد الرحيم مراد عرضوا خلاله مسار تشكيل الحكومة التي تعترضها عقبات وعقد.

وفي هذا الاطار، فان اعضاء "اللقاء التشاوي" للنواب وهم عبد الرحيم مراد، فيضل كرامي، جهاد الصمد، عدنان طرابلسي وليد سكرية، وقاسم هاشم يأملون ان يتم توزير احدهم في الحكومة مهما حاول الرئيس سعد الحريري تجاهلهم وعدم اعتراف بوجود كتلة نيابية منهم، فانهم لا يرون مبررا لذلك طالما ان المعيار المعتمد هو نيل وزير لكل كتلة من اربعة نواب، وهم في كتلتهم يمثلون 6 نواب وهو ما يفرض على الحريري ان يتعاطى معهم بايجابية لكنه يعمل على اقصائهم، في وقت سيحصل تيار المردة المكون من ثلاثة نواب ثم انضم اليه اربعة نواب فاصبح سبعة على مقعد وزاري، وهذا ما ينطبق على النواب السنة المستقلين الذين مع انضمام النائبين كرامي والصمد اليهم، يعزز حصولهم على اقله مقعد وزاري وهو حق لهم.

فبالنسبة للنواب السنة المستقلين، فان الحريري يريد احتكار التمثيل السني كما يحاول ان يحتكر رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي وليد جنبلاط التمثيل الدرزي بثلاثة مقاعد، وهو لديه ستة نواب دروز، ولا يعطي من هم خارج تكتل المستقبل من النواب السنة مقعدا وهم ستة نواب، كما عدد نواب الحزب التقدمي الاشتراكي، لكن نحن لا نقارب الامر مع طوائف اخرى بل مع كتلة المستقبل التي لديها 17 نائبا سنيا وتطالب بالمقاعد الوزارية كلها، وهذا مرفوض.

ويسعى كل النواب السنة المستقلون الى طرح الموضوع على الحلفاء لنيل تأييدهم مع البرودة التي يتعاطون فيها معهم.

مقالات مشابهة

عصري وقوي، الهاتف الذكي الأنسب للفئة الشابة

الحريري يلتقي ديما جمالي في هذه الأثناء

الوزير ريشار قيومجيان: اتفقتا بالبيان الوزاري على النأي بالنفس وفوجئنا بتحركات بعض الوزراء باتجاه سوريا التي وضعت رئيس حكومتنا على لائحة الاٍرهاب

الوزيرة فيوليت الصفدي: سنعمل من أجل إعادة ديما جمالي إلى البرلمان من خلال الانتخابات النيابية التي ستُجرى

“الدستوري” رد بالأساس مراجعة طعن الخير بنيابة علم الدين في المنية

الجراح: الجلسة استمرت 4 ساعات ونصف الساعة وبعض الوزراء طالب بالكلام لكن الرئيس عون رفع الجلسة لضيق الوقت

الجراح: تم تأجيل موضوع الست الدرجات الذي طرحه الوزير شهيب لضيق الوقت وسيتم مناقشته في الجلسات المقبلة

علي حسن خليل: حصل نقاش حول زيارة الغريب إلى دمشق وحول مواقف بو صعب ولكن نحن أكدنا اننا مع توسيع العلاقات مع سوريا

الجراح: الرئيس عون شدد على ضرورة عودة النازحين وعدم ربطه بالحل السياسي ونحن نخاف من تجربة اللاجئين الفلسطينيين ولا يمكن سوى التعامل بجدية مع هذا الموضوع