صدامات بين الشرطة ومتظاهرين بينهم آلاف المغتربين
شارك هذا الخبر

Saturday, August 11, 2018


إستخدمت قوات الامن الرومانية خراطيم المياه وقنابل الغاز المسيلة للدموع لتفريق عشرات آلاف المتظاهرين، قسم منهم مغتربون، كانوا يحتجون على الحكومة اليسارية المتهمة بالفساد.

وقالت السلطات إن ألف عنصر من الدرك وشرطة مكافحة الشغب تدخلوا لإخلاء ساحة النصر حيث دارت المواجهات، التي افتعلها وفق الدرك "مشجعو أندية كرة قدم".

ووفق أجهزة الطوارئ فقد تمت معالجة 250 شخصاً بسبب تنشقهم الغاز المسيل للدموع، في حين أصيب عشرة شرطيين بجروح ناجمة عن حجارة وقوارير زجاجية رشقهم بها متظاهرون.

وقال الرئيس كلاوس يوهانيس (يمين وسط) في تعليق على فيسبوك إنه يدين "بشدة تدخل الدرك بقسوة وبصورة غير متكافئة بالمقارنة مع سلوك غالبية المتظاهرين"، مشددا على أن "أي شكل من أشكال العنف غير مقبول".

وأضاف إنه "يتعيّن على وزارة الداخلية أن توضّح" سبب لجوئها للعنف في تفريق التظاهرة.

ووفق وسائل الاعلام فقد تجمهر ما بين 50 ألفا و80 ألف شخص في وسط العاصمة للمطالبة باستقالة الحكومة المتهمة بالفساد.

والآلاف من هؤلاء هم مغتربون عادوا الى رومانيا من دول اوروبية عديدة وحتى من الولايات المتحدة وكندا بقصد المشاركة في التظاهرة للتعبير عن استيائهم من "عدم إحراز تقدم" في بلدهم الأم.

مقالات مشابهة

قوى الأمن: ضبط 1028 مخالفة سرعة زائدة بتاريخ 2019/2/18

نديم قطيش- لبنان يعود إلى التسعينات

خليل: الموازنة إلى مجلس النواب في النصف الثاني من آذار

التحكم المروري: حركة المرور كثيفة على اوتوستراد الجمهور باتجاه الفياضية وصولاً الى الصياد بسبب حادث مروري

عطالله: عودة المهجرين سياسية

هذا ما ستشهده الجلسة الحكومية المقبلة

أسرار وعناوين الصحف الصادرة الثلاثاء 19-2-2019

ناصر السعدي يصوّر "شنو يفيدك"

التحكم المروري: تصادم على أوتوستراد الصياد