الرياشي وكنعان من الديمان: تأكيد على مصالحة "التيار" و"القوات"
شارك هذا الخبر

Thursday, July 12, 2018


أعلن وزير الاعلام في حكومة تصريف الأعمال ملحم الرياشي بعد لقائه والنائب ابراهيم كنعان البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي في الديمان، انهما "أطلعاه على النقاش والاختلاف الأخير الذي بلغ حداً من الصعوبة بين القوات والتيار".

وقال: "أكدنا أهمية المصالحة"، مضيفاً: "البطريرك الراعي حمّلنا رسالة ونطمئن الجميع ان ما يحصل اختلاف مذكور في اعلان النيات ممكن أن يحصل بين أي حزبين ولكن أي انعكاس لهذا الاختلاف على الارض غير وارد وهذا ما يحرص عليه جعجع والتيار الوطني الحر".

وتابع: "اللقاء مع البطريرك الراعي كان وجدانياً وسياسياً بامتياز وسننقل الرسالة التي حمّلنا إياها الى الرئيس ميشال عون والويزر جبران باسيل ورئيس حزب القوات سمير جعجع".

من جهته، طمأن كنعان "باسم التيار الوطني الحر ان المصالحة مقدّسة وخط أحمر لكن هذا لا يعني أننا حزب واحد بل نحن حزبين مختلفين وعلى اللبنانيين ألا يخافوا لانه في السياسية هناك اختلاف وتناقض في الآراء".

وأضاف: "ستكون هناك متابعة للقاء مع البطريرك الراعي الذي يهمه أن يكون هناك حضور مسيحي على مستوى الوطن".

مقالات مشابهة

باسيل.. على خطى المرّ!

"بلدية بيروت" تفتح تحقيقاً : سنحاسب من تسبب بفيضان المجاري

هذه حقيقة منع قرع أجراس الكنائس قرب السفارة السعودية..!

السنّة المستقلّون متمسّكون بموقفهم: باسيل لم يتواصل معنا

بعد زحمة السير الخانقة.. الجيش يعدّل مواعيد تدريبات عيد الاستقلال!

هموم لبنان والمنطقة.. في لقاء البابا والراعي الثلثاء

لا تقدم بمبادرة "باسيل".. ومساعٍ لمنع نقل الخلافات إلى الحكومة!

في خطوة معبّرة.. "البخاري" يطمئن على البطريرك صفير!

خاص - صفحة جديدة بين الحريري وريفي؟