16 ألف نازح على الأقل بسبب معارك على الحدود
شارك هذا الخبر

Thursday, July 12, 2018

أعلن مكتب الامم المتحدة لتنسيق الشؤون الانسانية "أوشا" أن ما لا يقل عن 16 ألف شخص نزحوا من ديارهم من جراء المعارك الدائرة على الحدود بين كولومبيا وفنزويلا بين حركة التمرد الكولومبية "جيش التحرير الوطني" وميليشيا اخرى.

وقال المكتب في بيان إن "انتهاكات لحقوق الإنسان وانتهاكات للقانون الدولي الإنساني" وقعت في إطار هذه الاشتباكات التي تعزوها السلطات الكولومبية الى نزاع بين الطرفين للسيطرة على تجارة المخدرات.
واضاف البيان ان المعارك أدت إلى "نزوح ما لا يقل عن 16 ألف شخص" من ديارهم في ست بلديات في مقاطعة نورتي دي سانتاندر (شمال شرق).

وبحسب السلطات الكولومبية فإن المعارك تدور بين "جيش التحرير الوطني"، حركة التمرد التي تجري مفاوضات سلام مع بوغوتا، وحركة "لوس بيلوسوس" التي تضم فلول المقاتلين الذين كانوا ينتمون الى ميليشيا "جيش التحرير الشعبي" الماوية ورفضوا القاء سلاحهم بعد حلّ هذه الميليشيا.
وعلى الرغم من الحرب الشرسة التي تشنها السلطات منذ عقود على تجارة المخدرات فإن كولومبيا ما زالت المنتج الاول للكوكايين في العالم.

مقالات مشابهة

بعد إهانة سترلينغ.. تشلسي يعاقب مشجعيه

عبر صحيفة سعودية: إسرائيل تهدد بقصف القرى الجنوبية في لبنان

وزير الداخلية الإيطالي يصف ماكرون بـ"صنيعة مختبر"

استراتيجية أميركية جديدة لمواجهة روسيا والصين في أفريقيا

الوطنية للاعلام: جريحان بإنقلاب سيارة في جعيتا

مديرة الوطنية للاعلام: "بدل ما يحاسبوا على غنية.. يلاقوا حل للمشاكل!"

سفير لبنان في الدوحة: قطر أصبحت من أكثر الدول ازدهارا وأمنا واستقرارا بالعالم

"درع الشمال"مع وفد إسرائيلي الى موسكو

بالصور- افتتاح مغارة القديسة ريتا البترون