أول رد من مهرجان موازين على فضيحة طلب رشوة من أصالة
شارك هذا الخبر

Wednesday, July 11, 2018

أصدر مهرجان موازين الدولي "إيقاعات العالم" عن طريق مستشاره الفني محمود المسفر، المكلف بالبرمجة العربية للمهرجان، بيانًا حول واقعة طلب رشوة من الفنانة السورية أصالة التي كشفت تفاصيلها عبر حسابها بموقع انستغرام، وأكدت فيها أنها تعرضت لعملية ابتزاز للمشاركة في دورة المهرجان الـ 17.

البيان المقتضب جاء نصه: تابعت ما أثارته الفنانة أصالة نصري على حسابها الخاص "انستقرام"، من أنها تعرضت لعملية ابتزاز حول مشاركتها هذه السنة في الدورة 17 لعام 2018. وهنا أودّ أن أوضح، أولًا لم تتم برمجة الفنانة أصالة في مهرجان موازين إيقاعات العالم منذ سنة 2015، بما في ذلك دورة2018، ولم يكن هناك أيّ اتصال على الإطلاق معها بشأن مشاركتها خلال دورة هذه السنة.

تابع قائلًا: سبق أن شاركت الفنانة أصالة 3 مرات في المهرجان، وقد تم التعاون بيننا بكل الاحترافية المعهودة.

واختتم البيان بقوله: إنّ الواقعة التي أشارت إليها الفنانة أصالة، لا علم لي بها على الإطلاق، إلّا من خلال التدوينة التي نشرتها.

يُذكر أنّ أصالة كشفت أسباب غيابها عن فعاليات مهرجان موازين، وكتبت عبر حسابها بموقع انستقرام: في بداياتي وكنت بأمسّ الحاجة لأُعرّف بنفسي في البلاد العربية، وقد كان هناك حينها عرف سري يُدفع من الفنان لبعض المدراء والمسؤولين عن المهرجانات الكبيره، لم أرضَ أن أغنّي بهذه الطريقه، لأنني وبفضل دعمكم ومحبّتكم وثقتكم الكبيره بي وبشخصي ، ومن بعد فضل الله عليّ وأنتم من بعد، لم أرضَ لعزّتي وكرامة موهبتي واحترامي للأمانة ، أن أرشو كي أصل لكم.

تابعت قائلة: إن كان هناك شخص لم يلتزم بأخلاقيّات المهنة، في الحبيبة الغالية المغرب، فمثله عشرات ومئات وآلاف في كل مكان على وجه الأرض ، أنا دائمًا أشتاق لأن ألتقيكم، وأحب أن أغنّي لكم ، مكانكم يا أهل المغرب الحبيب الأقرب لقلبي في أعماق الوجدان، ولا تكترثوا لشخص لايمثل إلّا نفسه، وإن لم نلتقِ اليوم فغدًا قريب، وأنا لن يفعل البعد بي إلّا شوق أكثر للقاء أجمل.

مقالات مشابهة

سرّ يجمع راغب علامة وإليسّا.. ما هو؟

أسعار توقيع كتاب ميشيل أوباما تثير جدلاً

بعد "هجوم الأهواز".. إيران تستدعي ثلاثة دبلوماسيين أوروبيين

المحامي الشخصي لترامب: ستتم الإطاحة بالحكومة الإيرانية!

ماذا يخبئ لك حظك اليوم مع الأبراج؟

«جبهة النصرة» تهدد.. بتعطيل اتفاق إدلب

تفاصيل مأساة النازحين الهاربين.. اشتروا المركب فغرق

ما هدف "الحملات المبرمجة" على الإشتراكي؟

هدنة جنبلاط و تيار عون مستمرة رغم الخروق