كاغ في "مؤسّسة رينه معوّض"... وتشيد بدورها
شارك هذا الخبر

Wednesday, July 11, 2018

زارت وزيرة التجارة الدولية والتعاون الإنمائي الهولندية سيغريد كاغ يرافقها المدير التنفيذي لـ"مؤسسة رينه معوض" النائب ميشال معوّض، مؤسس شركة "ضاهر للاغذية" النائب ميشال ضاهر، والسفير الهولندي في لبنان يان والتمانز حرم "مؤسسة رينه معوض" في مجدليا.

واطلع الوفد على نشاطات المؤسسة حيث قدم المدير العام لـ"مؤسسة رينه معوض" نبيل معوض نبذة عن تاريخ المؤسسة والمشاريع التي تقوم بها بالاضافة الى الاهداف التي تسعى الى تحقيقها، كما جرى عرض مفصّل عن مشروع "تنمية زراعة البطاطا والخضار الورقية لتحسين سبل العيش في المجتمعات المحلية" الممول من سفارة هولندا في لبنان بالتعاون مع مصلحة الابحاث العلمية الزراعية في العبدة - عكار حيث نجحت مؤسسة رينه معوض من خلال هذا المشروع في إدخال البطاطا اللبنانية للمرّة الاولى الى اسواق الاتحاد الاوروبي.
وكانت كلمة ترحيبية لمعوض، اكد من خلالها ان "مؤسسة رينه معوض" تسعى عبر هذا المشروع الى تأسيس نهج جديد، اذ ان هذه التجربة النموذجية الناجحة بتصدير البطاطا اللبنانية الى دول الاتحاد الاوروبي ساهمت في خلق نموذج اقتصادي زراعي جديد داخل اسواق جديدة، كما ساهمت في فتح آفاق جديدة للمزارع اللبناني.
معوض اعرب عن فخره لنجاح هذا المشروع، شاكرا الجهود التي بذلتها السفارة الهولندية في لبنان في سبيل انجاحه.

من جهتها أبدت الوزيرة كاغ سعادتها بالنجاح الذي احرزته "مؤسسة رينه معوض"، مثنية على العمل الانمائي الذي تقوم به المؤسسة والنظرة الانمائية التي تملكها.
كاغ شددت على اهمية مشروع تصدير البطاطا لما له من تأثير على الاقتصاد اللبناني، مؤكدة على دوام دعم المملكة الهولندية للبنان واقتصاده.
واضافت: "هذه ليست سوى البداية، على امل ان تجمعنا مشاريع اخرى في المستقبل".

الى ذلك، استلم المزارعون شيكات من قبل الضاهر، وذلك مقابل بيعهم المحصول الزراعي لشركته "ماستر تشيبس" بموجب عقد مسبق كان قد تم إبرامه بينهم وبين الشركة التي يملكها الضاهر. وتأتي هذه المبادرة في سياق المشروع نفسه الذي يعنى بتنمية زراعة البطاطا والخضار الورقية لتحسين سبل العيش في المجتمعات المحلية.
وتهدف هذه المبادرة التي أطلقتها "مؤسسة رينه معوض" إلى ضمان حقوق المزارعين من خلال تأمين تصريف إنتاجهم الزراعي بأسعار يتم تحديدها مسبقًا، توفّر عليهم عناء التأثر بأسعار السوق التي غالبا ما تكون غير وافية.

وفي الختام تذوّق الحاضرون البطاطا، من ثم جرى حفل غداء للمناسبة.

مقالات مشابهة

سرّ يجمع راغب علامة وإليسّا.. ما هو؟

أسعار توقيع كتاب ميشيل أوباما تثير جدلاً

بعد "هجوم الأهواز".. إيران تستدعي ثلاثة دبلوماسيين أوروبيين

المحامي الشخصي لترامب: ستتم الإطاحة بالحكومة الإيرانية!

ماذا يخبئ لك حظك اليوم مع الأبراج؟

«جبهة النصرة» تهدد.. بتعطيل اتفاق إدلب

تفاصيل مأساة النازحين الهاربين.. اشتروا المركب فغرق

ما هدف "الحملات المبرمجة" على الإشتراكي؟

هدنة جنبلاط و تيار عون مستمرة رغم الخروق