وزير الخارجية الأميركي يحذّر إيران
شارك هذا الخبر

Tuesday, July 10, 2018

حذر وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، من أن الحصول على النفط الإيراني بعد 4 نوفمبر/تشرين الثاني المقبل، سيعد خرقا للعقوبات الأمريكية المفروضة على النظام الإيراني.

وردا على سؤال بشأن عزم بعض الدول في أوروبا وغيرها حول العالم مواصلة استيراد النفط من إيران، حتى بعد بدء فرض العقوبات، شدد بومبيو على أن واشنطن ستعمل على ضمان التزام العالم بتنفيذ العقوبات.

وقال بومبيو في حديث خاص لـ"سكاي نيوز عربية": "سيعتبر هذا خرقا للعقوبات التي سنفرضها. فبحلول الرابع من نوفمبر/تشرين الثاني ستكون هناك عقوبات أمريكية لمنع تدفق النفط من إيران إلى الدول الأخرى. سنفرض عقوبات على مثل هذه النشاطات، وسنتعامل معها بحزم".

وأضاف وزير الخارجية الأمريكي، خلال زيارته للإمارات، اليوم، الثلاثاء، 10 يوليو / تموز: "ستكون هناك دول معدودة تأتي إلينا وتطلب إعفاءها من ذلك. سننظر بالأمر، ولكن على الجميع أن يعوا بأننا مصممون على إقناع القيادة الإيرانية بأن مثل هذا السلوك الشرير لن تتم مكافأته، وأن الوضع الاقتصادي في البلاد لن يسمح له بالتحسن حتى تصبح إيران دولة طبيعية."

وكانت واشنطن أعلنت عن عقوبات جديدة، وطلبت من جميع الدول وقف شراء النفط الإيراني بحلول نوفمبر / تشرين الثاني، ومن الشركات الأجنبية وقف التعامل مع إيران وإلا ستدرج على قوائم سوداء.

وأعلنت شركة "سي.إم.إيه سي.جي.إم" الفرنسية، وهي واحدة من كبرى شركات الشحن في العالم، يوم السبت وقف أنشطتها في إيران خوفا من الوقوع تحت طائلة العقوبات الأمريكية بعدما انسحب الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، في مايو/أيار الماضي، من الاتفاق النووي المبرم، في 2015.


وعن المحاولات الأوروبية لإنقاذ ما تبقى من الاتفاق النووي، قال بومبيو إنه سيتوجه إلى "بروكسل للقاء نظرائي الأوروبيين لنتحدث بالضبط عن مثل هذه القضايا. عمليا، نحن نتفق إلى حد كبير"، وأردف قائلا: "إن الأوربيين يعون التهديد التي تمثله إيران.. وخلال الأسبوع المنصرم تم اعتقال عدد من الإيرانيين في أوروبا الذين كانوا يحضرون لاعتداء إرهابي في باريس. وقد شهدنا سابقا مثل هذا السلوك الشرير في أوروبا."

وأشار الوزير الأمريكي أن الأوروبيين "يعون هذا التهديد. نحن نعمل على حل خلافاتنا. الشعب الأمريكي استنتج أن الاتفاق النووي ليس له معنى، وأنه يشكل فعلا طريقا لإيران لامتلاك السلاح النووي. لذلك نحن نحاول وقف ذلك".

واستطرد بومبيو: "إيران بحاجة إلى مغادرة سوريا. ليس لديهم عمل هناك، ولا سبب لأنهم سيكونون هناك. كان هناك تأثير إيراني لفترة طويلة في سوريا. يجب على القوات الإيرانية والمليشيات الايرانية مغادرة البلاد".

مقالات مشابهة

ترامب وصل إلى كاليفورنيا لتفقد الوضع مع تجاوز عدد مفقودي حريق الولاية الألف شخص

رسميا.. العلماء يتفقون على إعادة تعريف الكيلوغرام

وزارة الخارجية الأميركية: لا تزال هناك أسئلة عديدة دون إجابة فيما يتعلق بقتل خاشقجي وسنواصل اتخاذ تدابير إضافية لمحاسبة الذين خططوا وقادوا وارتبطوا بجريمة القتل

ترامب يحسم قضية "تسليم غولن" لتركيا

دفاعات "التحالف العربي" تعترض 3 صواريخ باليستية فوق مأرب.

فاطمة مفقودة.. هل رأيتموها؟

الدفاع الروسية: مقتل 18 عسكريا سوريا بقصف مسلحين لمحافظة اللاذقية

ألفرد رياشي: الحظوظ ضعيفة في تشكيل الحكومة

شبيب يكشف المسؤول عن ​الفيضانات.. وجريصاتي يتحرّك!