لولا دا سيلفا يصر من محبسه على الترشح للانتخابات الرئاسية المقبلة
شارك هذا الخبر

Tuesday, July 10, 2018

أصر الرئيس البرازيلي الأسبق لولا دا سيلفا من سجنه على الترشح للانتخابات الرئاسية المقبلة المقررة في أكتوبر (تشرين الأول) المقبل من أجل "استعادة سيادة الشعب البرازيلي"، رغم أنه مجرد من حقوقه السياسية.

وكتب الرئيس الأسبق في رسالة اليوم الثلاثاء، نشرت على الشبكات الاجتماعية: "يمكنهم الثقة في أنني سأكون مرشحاً لاستعادة سيادة الشعب البرازيلي".

وندد دا سيلفا بأن حكومة الرئيس ميشيل تامر، "تبيع" جزءاً من التراث الوطني "بشكل غير مسؤول وسعر موزة من أجل التغطية على لا شرعيتها".

واعتبر دا سيلفا الذي يقضي منذ 7 أبريل (نيسان) حكماً بالسجن لمدة 12 عاماً وشهر بتهمة الفساد السلبي وغسيل الأموال، أن البرازيل في حاجة لـ"تعزيز" سيادتها.

ويمنع القانون الانتخابي في البرازيل ترشح الأشخاص المدانين بأحكام صادرة عن محاكمة درجة ثانية إلى الانتخابات.


إفي

مقالات مشابهة

أسرار وعناوين الصحف الصادرة الثلاثاء 17-7-2018

تقنية جديدة لصناعة الإلكترونيات من الورق

ماذا تعرف عن الخدمات المدفوعة بمنصة يوتيوب؟

كيف تُشجع لعبة "ماينكرافت" طفلك على حب القراءة؟

ما هي كمية الماء الصحيحة التي يحتاجها الجسم يومياً؟

إليكم أفضل الطرق لخسارة الوزن دون حمية!

منتجات Johnson & Johnson تسبب السرطان!

لماذا يحدث جفاف المهبل بعد الدورة الشهرية؟

قاطيشا: باسيل يحاول الاستيلاء على صلاحيات رئيسي الجمهورية والحكومة