لولا دا سيلفا يصر من محبسه على الترشح للانتخابات الرئاسية المقبلة
شارك هذا الخبر

Tuesday, July 10, 2018

أصر الرئيس البرازيلي الأسبق لولا دا سيلفا من سجنه على الترشح للانتخابات الرئاسية المقبلة المقررة في أكتوبر (تشرين الأول) المقبل من أجل "استعادة سيادة الشعب البرازيلي"، رغم أنه مجرد من حقوقه السياسية.

وكتب الرئيس الأسبق في رسالة اليوم الثلاثاء، نشرت على الشبكات الاجتماعية: "يمكنهم الثقة في أنني سأكون مرشحاً لاستعادة سيادة الشعب البرازيلي".

وندد دا سيلفا بأن حكومة الرئيس ميشيل تامر، "تبيع" جزءاً من التراث الوطني "بشكل غير مسؤول وسعر موزة من أجل التغطية على لا شرعيتها".

واعتبر دا سيلفا الذي يقضي منذ 7 أبريل (نيسان) حكماً بالسجن لمدة 12 عاماً وشهر بتهمة الفساد السلبي وغسيل الأموال، أن البرازيل في حاجة لـ"تعزيز" سيادتها.

ويمنع القانون الانتخابي في البرازيل ترشح الأشخاص المدانين بأحكام صادرة عن محاكمة درجة ثانية إلى الانتخابات.


إفي

مقالات مشابهة

طوق مرشح لعضوية الرابطة المارونية

جمعية المصارف... تنظم الفائدة

3 اتفاقات جديدة بين ترامب وأردوغان بشأن سوريا

آلان عون: محاربة الفساد تقتضي الاضاءة على كل ما يحصل في البلد من مخالفات

عطالله عبر تويتر: عون اوقف السجال ووضع النقاط على الحروف

مقتل 25 بينهم 4 جنود أتراك بتفجير في عفرين بسوريا

أردوغان وترمب يتفقان على تنفيذ قرار واشنطن الانسحاب من سوريا بما يتماشى مع المصالح المشتركة

الهلال السعودي يعمّق جراح الاتحاد ويعزز صدارته

أردوغان وترامب يبحثان هاتفيًا التطورات الأخيرة في سوريا ويؤكدان أهمية دعم العملية السياسية