صلاحيات اردوغان تثير قلق المستثمرين
شارك هذا الخبر

Tuesday, July 10, 2018


واصلت السندات السيادية التركية المقومة بالدولار انخفاضها، مع تعزيز الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، سلطته ما أثار قلق المستثمرين.

وانخفض الإصدار المستحق في 2045 بمقدار 4.3 سنت إلى 87.2 سنت، في حين تراجع إصدار السندات الدولية استحقاق 2038 بواقع 3.9 سنت إلى 95.87 سنت.

وينتاب القلق المستثمرين جراء غياب نائب رئيس الوزراء السابق، محمد شيمشك، الذي ينظر إليه كمؤيد لاقتصاد السوق عن التشكيل الوزاري، وحقيقة أن الرئيس التركي سيتولى تعيين محافظ البنك المركزي وأعضاء لجنة السياسة النقدية. كذلك ساهم تعيين أردوغان لصهره وزيرا للمالية في زيادة قلق المستثمرين.

وارتفعت تكلفة التأمين على الدين السيادي التركي بقوة اليوم، حيث قفزت عقود مبادلة مخاطر الائتمان التركية لخمس سنوات بواقع 22 نقطة أساس إلى 297 نقطة أساس.

مقالات مشابهة

معركة "مسيحية" على طاولة الحكومة

التحكم المروري: حركة المرور كثيفة من اوتوستراد الرئيس الهراوي باتجاه الاشرفية

لمَ تأجّلت التعيينات في المجلس العسكري قبل أسبوعين؟

باسيل ساند وزراء القوات

التحكم المروري: تعطل شاحنة على اوتوستراد الدورة باتجاه الكرنتينا وحركة المرور كثيفة

كمال ذبيان- «فرعيّة» انتخابات طرابلس : ظهرت التحالفات وتباطأت الترشيحات

التحكم المروري: حركة المرور كثيفة على الطريق البحرية انطلياس باتجاه بيروت

السبب الحقيقي لسحب ترشيح زياد حايك

من اقترح تشكيل لجنة وزارية لمتابعة خطة الكهرباء؟