27 قتيلاً من النظام بهجوم مفاجئ للمعارضة في اللاذقية
شارك هذا الخبر

Tuesday, July 10, 2018



قتل 27 عنصراً على الأقل من قوات النظام السوري في هجوم مفاجئ شنته الفصائل المعارضة في محافظة اللاذقية في غرب البلاد، وفق ما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وشنّت فصائل معارضة وإسلامية في ريف اللاذقية الشمالي هجوماً مباغتاً، ضد قرية ومواقع يسيطر عليها الجيش السوري في ريف اللاذقية الشمالي قرب الحدود مع تركيا.

وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن لـ”وكالة الصحافة الفرنسية”: “قتل 27 عنصراً على الأقل من قوات النظام والمسلحين الموالين في اشتباكات عنيفة وقصف مدفعي طال قرية العطيرة التي تمكنت الفصائل من السيطرة عليها”.

وطردت الفصائل “قوات النظام من نقاط مراقبة تابعة لها خلال الهجوم الذي أسفر أيضاً عن إصابة 40 عنصراً من قوات النظام والمقاتلين الموالين لها”. وقتل أيضاً جراء الاشتباكات ستة مقاتلين من الفصائل.

ورداً على الهجوم، شنّت طائرات حربية الثاثاء، غارات ضد مواقع الفصائل المعارضة في المنطقة، وفق المرصد. وتسيطر فصائل معارضة وإسلامية على منطقة محدودة في ريف اللاذقية الشمالي تندرج ضمن اتفاقية خفض التوتر في سوريا بموجب محادثات أستانا برعاية روسيا وتركيا وايران. ويُعد هجوم الفصائل الأخير، بحسب المرصد، الأكثر دموية في المنطقة منذ ثلاث سنوات.

مقالات مشابهة

فرنسا: لا نعرف كثيراً عن خطط أميركا في سوريا

"التمرد الأوروبي" على أميركا يتوسع

عناصر الدفاع المدني اخمدوا حريقا في وادي حلبا

فياض: يجب رفع مستوى التضامن الوزاري

توسك: يمكن تأجيل "بريكست" ولكن بشروط

الدفاع الروسية: إجلاء نازحي مخيم الركبان السبيل الوحيد لإنقاذهم

داوود: لنحفز أجيالنا لصياغة أجمل بنيان للانسان في لبنان

"سفير" لداعش في تركيا!؟

جابر: أفضل طريقة لمحاربة الفساد هي تطبيق القوانين