بو صعب يوضح ما نشرته الكلمة اونلاين
شارك هذا الخبر

Monday, July 09, 2018

لمّا كان موقعنا نشر منذ مدة حكم قاضي(ة) العجلة في المتن الشمالي ستيفاني صليبا الذي قضى بالرد على دعوى المرشح الياس بو صعب يومها، الذي كان طالب قبيل الانتخابات النيابية بعدم التداول باسمه وذكر أخبار متعلقة به نظراً لأنها ترتب ضرراً عليه.

عاد بو صعب، وطالب بنشر رد له بأن النزاع بينه وبين الكلمة اونلاين لم ينته هنا نظراً لوجود دعوى قضائية أمام محكمة المطبوعات من خلال مراجعة القاضية صليبا التي أصدرت حكماً قضى بإلزام موقعنا بنشر رد بو صعب.

وكان موقع الكلمة اونلاين قد عرض يومها وقائع لها صلة بإعتراض رئيس بلدية القعقور على ضم الياس بو صعب إبان رئاسته لبلدية ضهور شوير لمشاع بلدية القعقور التي يقع ضمنها اوتيل القاصوف الذي اشتراه يومها معرباً بأن ابناء البلدة سيصوتون ضد بو صعب احتجاجاً على ذلك، كما نشر موقعنا اعتراضات العونيين على أداء بو صعب مذكرين في افتتاحية الـotv. فاعتبر بو صعب أن الموقع يستهدفه ويستفزه فتقدم بدعواه يومها، كما تقدم موقع الكلمة اونلاين بدعوى أمام النيابة العامة في جبل لبنان تتهم بو صعب بالتشهير.
الكلمة اونلاين ينشر رد بو صعب بعد قرار القاضية صليبا:

"بعد التحية،
بوكالتنا العامة عن سعادة النائب الياس بو صعب، وعملاً بحق الرد، نطلب منكم نشر ما يلي على موقعكم الالكتروني Alkalimaonline كما على صفحة الموقع Alkalimaonline على Facebook:

بتاريخ 2/5/2018 نشرتم مقالاً يتناول القرار الصادر عن حضرة قاضي الأمور المستعجلة في المتن تاريخ 1/5/2018 الذي رد طلبنا منعكم من التمادي بالتعرض الى الموكل خلال فترة حملته الانتخابية، واعتبرتم زوراً أن هذا القرار يثبت أن موقعكم لا يسيء الى أي سياسي ويتوخى النزاهة والشفافية (كذا). وتضمن المقال أيضاً تلفيقاً جديداً نسب لموكلنا قوله في مجالسه الخاصة بأن "الأيام أيامنا.. والقضاء النا".

لذا، ودحضا لمزاعمكم يهمنا التوضيح:

1- ان الموكل سبق وتقدم بناريخ 2/4/2018 أمام جانب النيابة العامة الاستئنافية في جبل لبنان بوجه كل من: سيمون "سمعان" ابو فاضل وموقع الكلمة اونلاين بشكوى جزائية بموضوع قدح وذم وتحقير وتهديد ونشر أخبار كاذبة ومنع تعرض. وان النيابة العامة الاستئنافية قد أحالت الملف الى قسم المباحث الجنائية حيث لا يزال قيد التحقيق وان الموكل سوف يتابع شكواه هذه وفقاً للأصول والإجراءات القانونية النافذة.

2- كما وأن جانب هيئة الإشراف على الانتخابات قامت بتاريخ 25/4/2018 بإحالة شكوى الموكل ضدكم الى جانب محكمة استئناف الجنح الناظرة بقضايا المطبوعات لاتخاذ الاجراء المناسب بحقكم.

يتأكد من كل ما تقدم أن النزاع القضائي القائم ما زال في بدايته وأن رد طلبنا بمنعكم التمادي بالتعرض للموكل خلال فترة الحملة الانتخابية من قبل قاضي العجلة يمس أساس النزاع كونه تدبيراً مؤقتاً واحتياطياً قبيل يوم الاقتراع ولا ينفي ذلك القرار جرم القدح والذم ونشر الأخبار الكاذبة والابتزاز المنسوبة اليكم ولا يحسم أي شيء لمصلحتكم مهما حاولتم التهليل له وايهام قراءكم بأن ذلك يشكل انتصاراً لكم أو شهادة لصدقية موقعكم الالكتروني المطعون فيها.

وفي جميع الأحوال،

اننا سوف نعمد الى اضافة افتراءاتكم وتلفيقاتكم الجديدة الى الشكوى المشار اليها اعلاه ليبنى على الشيء مقتضاه القانوني".

مقالات مشابهة

المشنوق لن يتخلّى عن خياره السياسي

كنعان: فرض الضرائب من دون قانون مخالفة دستورية والمفروض العودة للمجلس النيابي وتبرير الضريبة لا ان يتم ذلك من خلال قرارات تصدر عن مجلس الوزراء والرسوم تحتاج لدراسة مستفيضة لان الدين كبر وحجم الاقتصاد بات اصغر

مجلس النواب يقرّ مشروع قانون الإدارة المتكاملة للنفايات الصلبة

بري يرفع الجلسة التشريعية حتى السادسة مساء

بالصور- الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي التقى القيادات الدينية اللبنانية

روسيا اليوم: وزير الطاقة السعودي يؤكد استعداد أعضاء أوبيك والدول الأخرى خارجها لزيادة إنتاج النفط عند الحاجة

كيف يمكن التعامل مع نوبات الهلع؟

خاص – الحريري كان ينتظر من عون تسهيلا لولادة الحكومة!

الحجيري: كتلة المستقبل تعمل جاهدة من أجل الاسراع بتشكيل الحكومة