هل يبقى تيتي مدرّباً للمنتخب البرازيلي؟
شارك هذا الخبر

Monday, July 09, 2018


عرَض الاتّحاد البرازيلي لكرة القدم على مدرّب منتخبه الوطني تيتي البقاءَ في منصبه لفترة لا تقلّ عن أربعة أعوام، وذلك على رغم الخروج من الدور ربع النهائي لكأس العالم، بحسب تقارير صحافية برازيلية.

ويتولّى تيتي (57 عاماً) تدريبَ المنتخب منذ 2016، وقاد عملية إعادة بنائه بعد النهاية المذِلّة لمونديال 2014 على أرضه.

وفي مونديال روسيا 2018، خسر المنتخب البرازيلي أمام بلجيكا 1-2 في الدور ربع النهائي يوم الجمعة المنصرم في قازان، علماً أنّ هذه الخسارة كانت الأولى للسيليساو منذ 13 شهراً.

وبحسب صحيفة «أو غلوبو» الواسعة الانتشار، قام رئيس البعثة البرازيلية إلى مونديال روسيا روجيرو كابوكلو، والذي سيتولّى رئاسة اتّحاد اللعبة، بتقديم عرضٍ لتيتي بعد الخسارة أمام بلجيكا، للخوض في «مشروع يمتدّ لأربعة أعوام على الأقلّ، كمدرّب للمنتخب الوطني».

وأشارَت صحيفة «فوليا دي ساو باولو» إلى أنّ المدرّب طلب «بعض الوقت» قبل الردّ على اقتراح الاتّحاد، وذلك لأنه يرغب قبل أيّ شيء آخر في «التواجد مع عائلته وأخذِ بعض الوقت للتفكير».

وأوضَحت «أو غلوبو» أنّ «تيتي لم يتحدّث عن موعد للرد، إلّا أنّ الاتّحاد البرازيلي لكرة القدم واثقٌ من أنّ ردَّه سيكون إيجابياً».

ورفضَ المدرّب بعد مباراة الجمعة الإجابةَ بشكل مباشر على أسئلة الصحافيين بشأن مستقبله، قائلاً: «ليس هذا هو الوقت المناسب لمناقشة مستقبلي مع المنتخب. بعد أسبوعين، يمكننا تقييم الأمور بدمٍ بارد».

مقالات مشابهة

أسود "يلطش" وزير الداخلية!

أبي اللمع: الدواء ضرورة والصحة أولوية

الشامسي يكرّم مدير كأس العرب للأندية الابطال

بالفيديو- تجوّل عارياً على دراجته... فأوقفته القوى الأمنية!!

الحاج حسن بدأ بجولة مفاجئة على المصانع في زحلة

ريفي زار عوده: لا نرى سوى تنظير في محاربة الفساد

دريان استقبل درويش ووفدا من جمعية تطوير العلاقات الصناعية والتجارية

رابطة الشغيلة دانت اعتداء الاهواز: يندرج في سياق الحرب الإرهابية على ايران

ألفرد رياشي دعا لإسقاط الطائف: موازنة رئاسة الجمهورية أقل 77 مرة من رئاسة الحكومة