كيدانيان: لبنان يسعى إلى تعويض الخسارة الناجمة عن تراجع عدد السياح العرب
شارك هذا الخبر

Thursday, July 5, 2018

لفت وزير ​السياحة​ في حكومة تصريف الأعمال ​أواديس كيدانيان​، إلى أنّه "في ظلّ الوضع السياسي والأمني والاقتصادي الحالي في ​لبنان​، توقّعاتي شخصيًّا لا سيما بعد إجراء ​الإنتخابات النيابية​، وانتهاء عملية ​تشكيل الحكومة​ الجديدة، أن تكون السنة الحالية من أفضل السنوات، بخاصّة أنّ لدينا نموًّا كبيرًا في عدد السياح الوافدين من ​أوروبا​ و​الولايات المتحدة الأميركية​ و​أميركا اللاتينية​"، مشيرًا إلى أنّ "هناك مع الأسف الشديد، تراجع في عدد السياح العرب والخليجيين، لاعتبارات عديدة، أهمّها أنّ ​دول الخليج​، ولا سيما ​السعودية​، أصدرت تحذيرات لرعاياها من السفر إلى لبنان، ولكن ثمّة حديث عن احتمال إعادة النظر في هذه الإجراءات بعد تشكيل الحكومة اللبنانية. غير أنه حتّى الآن لم تتشكّل الحكومة الجديدة، وبالتالي ليست لدينا تلك الأعداد الكبيرة من السياح الخليجيين".

وأوضح في حديث صحافي، أنّ "لبنان يسعى إلى تعويض الخسارة الناجمة عن تراجع عدد السياح العرب، بسبب الأوضاع الإقليمية، لفتح أسواق جديدة، سواء في أوروبا أو الأميركيتين، بالإضافة إلى ​روسيا​ و​الهند​ و​الصين​"، منوّهًا إلى أنّه "بفضل تلك الأسواق الجديدة، تمكّن لبنان من تحقيق نمو في القطاع السياحي بنحو 2% مقارنة بالعام السابق".

وأعرب كيدانيان عن أمله في أن "تثمر الجهود المبذولة عبر شركات السياحة والسفر الروسية في تنشيط السياحة بين روسيا ولبنان"، مشدّدًا على أنّ "القطاع السياحي في لبنان قادر على إرضاء الأذواق كافّة الخاصة بالسائح الروسي، بخاصّة في ما يتعلّق بالسياحة الثقافية والتراثية والدينية"، مؤكّدًا أنّ "الوضع الأمني في لبنان أسلم ما يكون، وهو أصبح من أكثر البلدان أمانًا للسياح".

مقالات مشابهة

"التمرد الأوروبي" على أميركا يتوسع

عناصر الدفاع المدني اخمدوا حريقا في وادي حلبا

فياض: يجب رفع مستوى التضامن الوزاري

توسك: يمكن تأجيل "بريكست" ولكن بشروط

الدفاع الروسية: إجلاء نازحي مخيم الركبان السبيل الوحيد لإنقاذهم

داوود: لنحفز أجيالنا لصياغة أجمل بنيان للانسان في لبنان

"سفير" لداعش في تركيا!؟

جابر: أفضل طريقة لمحاربة الفساد هي تطبيق القوانين

بيير غانم- حزب الله يريد خوفكم!