انتقادات لسكارليت جوهانسون بسبب أحدث أدوارها… فكيف ردّت؟
شارك هذا الخبر

Wednesday, July 04, 2018

تعرّضت الممثلة الأميركية سكارليت جوهانسون لهجوم على مواقع التواصل الاجتماعي، بسبب تجسيدها في أحداث فيلمها الجديد “Rub & Tug”، لدور رجل متحول جنسيا، وفقا لهيئة الإذاعة البريطانية “بي بي سي“.

وأحداث الفيلم مستوحاة عن أحداث حقيقية، في سبعينيات القرن الماضي، حول رجل عصابات يدعى دانت “تكس” جيل، الذي ولد باسم أنثوي هو جين جيل، والذي كان يستخدم سلسلة من صالونات التدليك كواجهة للدعارة.

وردت جوهانسون من جهتها على منتقديها، من خلال متحدث لها، أرسل تعليقا على لسانها لموقع “باستل“، والذي طلبت فيه منهم “أن يتوجهوا إلى مديري أعمال الممثلين جاريد ليتو وفيليسيتي هوفمان وجيفري تامبور، للحصول على تعليق”.

وتقصد جوهانسون بردها، أنها ليست الأولى في تجسيد المتحول جنسيا، وأن الممثلين الذين ذكرتهم سبقوها في هذا.

يذكر أنه سبق وأن تعرضت سكارليت جوهانسون لانتقادات في عام 2017، لكونها بيضاء البشرة تجسد دور فتاة آسيوية في فيلم الخيال العلمي “Ghost in a Shell”، ورأي منتقديها أن هناك ممثلات أخريات كن أجدر بالدور.

مقالات مشابهة

إيدكس: الإمارات تعلن عن صفقات عسكرية بقيمة 1.1 مليار دولار مع شركات عالمية

خاص - أبرز أوراق القوة عند الحريري "الجديد"...؟!

روحاني: إيران مستعدة لتحسين العلاقات مع كل دول الخليج

ترامب: المفاوضات مع الصين مثمرة جدا!

«قوات سوريا الديمقراطية» تتوقع انهاء «داعش» جغرافياً خلال أيام

جولة آسيوية لولي العهد السعودي .. من باكستان إلى الهند والصين

وزيرة الجيوش الفرنسية تحذر من التضحية بأكراد سوريا

"التقدمي" يرفض التعرّض لأمن المواطنين: ثقتنا تامة بالقضاء

مصلحة الليطاني تزيل مخيما للنازحين عن قناة الري بالزهراني