لماذا أعلنت أبل عن خطة كبرى لتعديل تطبيقها للخرائط؟
شارك هذا الخبر

Sunday, July 01, 2018

إذا كنت قد استخدمت تطبيق أبل للخرائط، فستعلم أنه قلما ينجح في مواكبة غيره من التطبيقات المنافسة.

ولذا، أعلن عملاق التكنولوجيا، أبل، أنه سيعيد بناء تطبيقه للخراط من جديد، معتمدا على أسطول من الشاحنات المصصمة خصيصا لهذا الغرض.

وستستخدم الشركة بيانات جرى جرى تجميعها من أجهزة أيفون.

ويقول محللون إن الخطوة ضرورية إذا أرادت أبل أن تمتلك بيانات أقوى عن العالم من حولنا.

وفي مقابلة مع موقع الأخبار التكنولوجية، "تكنوكرنتش"، قال إيدي كو، وهو أبرز نواب رئيس أبل، إن الشركة ستعيد "بناء بيانات خدمتنا الخاصة بالخرائط من نقطة الصفر".

وللقيام بهذه الخطوة، تعكف الشركة على تسيير شاحنات مزودة بأجهزة استشعار في أنحاء الولايات المتحدة منذ سنوات قليلة.

تحسينات ملحة

واتسمت خدمة خرائط أبل بالفقر إلى درجة كبيرة عند طرحها في سبتمبر/أيلول عام 2012.

ودفع غياب البيانات والاتجاهات غير المؤكدة الرئيس التنفيذي لأبل، تيم كوك، إلى كتابة خطاب اعتذار للعملاء.

ومنذ ذلك الوقت، أدخلت الشركة تعديلات كبيرة على البرنامج، لكنه لا يزال يُنظر إليه على أنه دون مستوى غيره من المنتجات المشابهة، مثل خرائط غوغل وخدمة "ويز".

وفقًا لشركة "كريتيف ستراتيجيز" المتخصصة في أبحاث السوق، يستخدم نسبة 45 في المئة من مستخدمي أيفون بالولايات المتحدة تطبيق خرائط غوغل، مقارنة بنسبة 36 في المئة فقط يستخدمون نظام أبل المثبت تلقائيا.

وعالميا، تقول أبل إن معظم مالكي أيفون يستخدمون خرائط أبل.

وقالت كارولينا ميلانيسي، من شركة "كريتيف ستراتيجيز" المتخصصة في أبحاث السوق: "لا أعتقد بأن الأمر يتعلق بمنافسة غوغل، لكنه للتأكد من أن مستخدمي أيفون الذين يستخدمون خدمة الخرائط يحظون بتجربة جيدة".

وأضافت: "كلما نجحوا في تنفيذ الخطوة، سيواصل مزيد من العملاء استخدام خرائط أبل، وسيجمع أبل مزيدا من البيانات".

BBC

مقالات مشابهة

سفير إيران لدى بغداد ينفي إيقاف بلاده تصدير الكهرباء للعراق وإنما يتم قطعها في ساعات معينة

الآلاف شاركوا في ميونيخ بمسيرة حاشدة احتجاجًا على الموقف المتشدد لحلفاء ميركل البافاريين من الهجرة

البابا فرنسيس يطالب المجتمع الدولي بتحرك سريع لتجنب غرق المهاجرين في البحر المتوسط

تفجير جهاز التشويش في مكانه عند شاطئ عدلون

قرار حاسم للرئيس عون بشأن حصة "القوات" و"الإشتراكي"!

رويترز: ضربات جوية تستهدف الدولة الإسلامية في جنوب سوريا بدعم روسي

الاتحاد الأوروبي أعلن تجميد الدعم المقدم لحزب الاتحاد القومي الذي تتزعمه السياسية الفرنسية مارين لوبان

الأمم المتحدة تؤيد بقاء أعضاء الخوذ البيضاء موقتا بالأردن

المتحدث الرسمي باسم الحكومة العراقية أعلن بدء تنفيذ طلبات المتظاهرين بشكل فعلي