رحمة على حق!
شارك هذا الخبر

Friday, June 29, 2018

ذكر بعض نواب تكتل التغيير والإصلاح سابقا النائب السابق أميل رحمة مؤخرا بمواقفه على طاولة التكتل حين كان يعارض بشدة حصول التفاهم السياسي بين "التيار الوطني الحر" و"القوات اللبنانية" معتبرين ان مسار العلاقة بين الطرفين أعطت رحمة حقه في هذه المسألة.

مقالات مشابهة

الوزير ريشار قيومجيان: اتفقتا بالبيان الوزاري على النأي بالنفس وفوجئنا بتحركات بعض الوزراء باتجاه سوريا التي وضعت رئيس حكومتنا على لائحة الاٍرهاب

الوزيرة فيوليت الصفدي: سنعمل من أجل إعادة ديما جمالي إلى البرلمان من خلال الانتخابات النيابية التي ستُجرى

“الدستوري” رد بالأساس مراجعة طعن الخير بنيابة علم الدين في المنية

الجراح: الجلسة استمرت 4 ساعات ونصف الساعة وبعض الوزراء طالب بالكلام لكن الرئيس عون رفع الجلسة لضيق الوقت

الجراح: تم تأجيل موضوع الست الدرجات الذي طرحه الوزير شهيب لضيق الوقت وسيتم مناقشته في الجلسات المقبلة

علي حسن خليل: حصل نقاش حول زيارة الغريب إلى دمشق وحول مواقف بو صعب ولكن نحن أكدنا اننا مع توسيع العلاقات مع سوريا

الجراح: الرئيس عون شدد على ضرورة عودة النازحين وعدم ربطه بالحل السياسي ونحن نخاف من تجربة اللاجئين الفلسطينيين ولا يمكن سوى التعامل بجدية مع هذا الموضوع

وزير الإعلام جمال الجراح بعد انتهاء جلسة مجلس الوزراء: أقرينا معظم البنود الواردة، فيما تم تأجيل بعض البنود لمناقشتها في الجلسات المقبلة

الوزيرة ريا الحسن: الانتخابات الفرعية ستحصل بعد شهرين من صدور المرسوم في الجريدة الرسمية