الديلي تليغراف- مايكروسوفت تنأى بنفسها عن جدل سياسة المهاجرين
شارك هذا الخبر

Wednesday, June 20, 2018

نشرت صحيفة الديلي تليغراف مقالا لمراسل الشؤون التكنولوجية، جيمس كوك، بعنوان: "مايكروسوفت تنأى بنفسها عن جدل سياسة المهاجرين في الولايات المتحدة بعدما تفاخرت بتعاونها مع الحكومة".

إذ حاولت مؤسسة مايكروسوفت الحفاظ على سمعتها، كما يقول كوك، بعدما أعلنت في وقت مبكر تعاونها مع مؤسسة الحدود الوطنية الأمريكية فعادت لتعلن أنها تنأى بنفسها عن السياسة التي تتبعها الحكومة الأمريكية بفصل الأطفال عن أسرهم في معسكرات المهاجرين.

ويشير كوك إلى أن الحكومة الأمريكية تواجه انتقادات عنيفة في الداخل وفي الخارج على حد سواء، وهو الأمر الذي تحاول مايكروسوفت الابتعاد عنه حتى لا تسيء بسمعتها في سوق قطاع التكنولوجيا والبرمجيات، خاصة بعدما نشرت إعلانا مطلع العام الجاري إثر عقدها صفقة مع مؤسسة الحدود الوطنية وقالت الشركة في الإعلان إنها تشعر "بالفخر للعمل مع هذه المؤسسة".

ويوضح كوك أن برمجيات مايكروسوفت تمنح الحكومة الأمريكية الصلاحيات الكافية للتعرف على هوية الأشخاص عبر التعرف على وجوههم في كاميرات المراقبة، الأمر الذي أثار انتقادات كبرى للمؤسسة عبر شبكات التواصل الاجتماعي.

مقالات مشابهة

HUAWEI Y7 Prime 2019 تصميمٌ مذهلٌ

عطالله: عودة المهجر يجب أن تكون مدخلا لإنماء الريف

عدوان يتحدث لـ "الجديد"

الشيخ الغريب: للتمسك بتقاليدنا المعهودة واتباع علم الشريعة

قنبلة فنية عربية لـ "جويس"

خاص - جنبلاط - الحريري.. من المخطىء؟

خاص - ألم يتعلم اللبناني من ماضيه ان لا يؤله زعماءه؟

بدء الفنانين المشاركين في برنامج آرت دبي أعمالهم الفنية

الرئيس الجميّل عرض مع السفيرة غريندلاي تطورات الأوضاع لبنان والمنطقة