بين السفارة والخارجية... تناقض
شارك هذا الخبر

Monday, June 18, 2018


رغم نفي وزارة الخارجية اللبنانية ما نسبه مقال ال Foreign Policy لجهّة رفض القائم بالاعمال اللبناني في الباراغواي اعادة المتهم بجرائم تجارة المخدّرات وتبييض الأموال نادر محمد فرحات الى لبنان، الّا ان الرسالة التي اصدرتها السفارة اللبنانية باسم القائم بالاعمال بالوكالة حسن حجازي الى وزارة خارجية الباراغواي تناقض بيان الخارجية كلّياً. وتشير الرسالة الى تدخّل حجازي لمنع ترجيل رجل حزب الله في الباراغواي الى الولايات المتحدة.

مقالات مشابهة

كلام في بكركي... "اول دخولو شمعة طولو"

حاكم ولاية كاليفورنيا يعلن عزمه مقاضاة ترامب لإعلانه حالة الطوارئ

خروج الأمير عبد العزيز بن فهد من الإقامة الجبرية إلى قصره في الرياض

فادي سعد: نتمنى ان تكون حكومة الـ2019 بحجم المسؤولية التي اوكلت لها

حكومة أردوغان تمنع تجمعا تضامنيا مع النائبة السجينة

سعيد عبر تويتر: هل هذه المرًة الاولى في تاريخ المجلس يعطي حزب الله الثقة للرئيس الحريري؟

المجلس النيابي يصحح: الحكومة نالت ١١٠ اصوات ثقة مقابل ٦ لا ثقة

ترامب: أستحق نوبل للسلام

فنيانوس: نتوقع ايرادات بقيمة ١٤٠٠ مليار