خاص – مهرجانات الذوق الدولية... منبر يجمع الغربي بالشرقي
شارك هذا الخبر

Thursday, June 14, 2018

خاص – الكلمة اونلاين

مع بداية كل صيف، تطلّ المهرجانات الفنية لتضفي مساحة للفرح وفرصة لانعاش الحركة في بلد لا يزال يتخبّط في ارتباكات شتّى. "مهرجانات ذوق مكايل الدولية" احد هذه الاحتفالات السنوية المنتظرة سيما بعد النجاحات التي حققها على مدى السنوات الماضية في استقطاب جمهور كبير.

يعود المهرجان هذا العام ببرنامج فني متنوّع يطال كل الاجيال، ينطلق في 8 تموز بسهرة مميزة مع المغنية الجزائرية سعاد ماسي المشهورة في عواصم العالم التي أردنا تسليط الضوء عليها لكي تنطلق في كافة المهرجانات اللبنانية تقول رئيسة لجنة المهرجان زلفا بويز.

وفي 13 تموز تضيف بويز، سيكون الجمهور على موعد مع سهرة شبابية مع فرقة سان جرمان للفنان الفرنساوي Ludovic Navarre بمشاركة فرق موسيقية كبيرة لبنانية، وفي 16 تموز، يحيي مايك ماسي الحفل للمرة الثانية على التوالي وسيقدم اسطوانته الجديدة بعنوان "برافو". وختام المهرجان في 17 تموز سيكون مع الفنان اللبناني سعد رمضان بسهرة طربية بعنوان "سعد رمضان يغني حليم حافظ" بعد عودته من جولته التي لاقت نجاحا كبيرا في فرنسا.

وتؤكد بويز ان اساس مهرجانات الذوق الدولية هو دعم الابداع اللبناني المنتشر في الخارج بشكل خاص امثال ميسة قرعة، اما الهدف فهو تشجيع السياحة وتقديم فرصة للجمهور كي يتمكن من مشاهدة حفلات عدة بدلاً من حفلة واحدة.

ولفتت بويز الى ان ما يميز المهرجان هذه السنة هو حضور مايك ميسي الذي شارك في مهرجانات الذوق في العام 2014 مشيرة الى ان الحضور حتى الساعة لا يزال خجولاً بسبب الوضع الاقتصادي الصعب مع أن أسعار البطاقات مدروسة جدا وفي متناول الجميع وتتراوح بين 30 و120 الفا ، ونحن نقدم الكثير لنجاح المهرجان لنتمكن من اظهار وجه وثقافة لبنان، آملة في أن تقدر الدولة ما نفعله من أجل وطننا، وتخفف علينا بعض الضرائب لكي نتمكن من الاستمرار لأن ايماننا كبير في هذا البلد ولا نريد الاستسلام في هذا الوقت.

مقالات مشابهة

خاص- ماذا يعني للبنان اعادة فتح معبر نصيب؟

خاص- بين جنبلاط وارسلان.. من سيختار الوزير الدرزي الثالث وكيف؟

خاص - مهلة العشرة أيام انتهت ولا حكومة.. فماذا يحصل إن كانت بصيغة أقل؟! 

خاص- لهذا جنبلاط مستاء..

خاص - الإنتخابات الطالبية... مؤشّر للانتخابات النيابية المقبلة؟

خاص- سوريا في زمن S300: هل انتهى الخطر الاسرائيلي؟

خاص - ردّ "قواتي" على باسيل: "يتقصد ابقاء العقدة المسيحية في مكانها"

خاص - مما قاله عن ذكرى 13 تشرين.. أبو جمرة: ضيعان يلي ماتو... الله يرحمهم...

خاص - تشتدّ بين التيار والقوات.. والمواجهة الكترونيا