الديمقراطي: تاريخ راشيا وقلعتها لا يمكن أن تمحوه مراسم تكريم غبية
شارك هذا الخبر

Thursday, June 14, 2018

استنكرت دائرة ​راشيا​ و​البقاع الغربي​ في ​الحزب الديمقراطي اللبناني​ ما شهدته ​قلعة راشيا​ بتاريخ ٩ حزيران ٢٠١٨ من تصرف غير معقول وغير مسؤول يتمثل في "مراسم تكريم جنود الإستعمار الفرنسي" في معركة ١٩٢٥ من خلال وفد من الضباط والجنود الفرنسيين في ​قيادة اليونيفيل​ بحضور ورعاية وتنسيق مع ​بلدية راشيا​، الأمر الذي يشكل فضيحة مدوية وجريمة موصوفة لا يمكن السكوت أو التغاضي عنها.

وراى الديمقراطي ان "تاريخ راشيا وقلعتها وتاريخ أبطالها وشهدائها وثوارها لا يمكن أن تمحوه مراسم تكريم غبية إنهزامية أقامتها الضحية لجلادها وسوف يسجل التاريخ يوما أن المسؤولين من أحفاد الشهداء قد غسلوا أيديهم وتنكروا لتاريخ وتضحيات ونضالات وبطولات واستشهاد أجدادهم وسمحوا ورعوا وشاركوا في تكريم قاتليهم ومشرديهم ومحتليهم".

مقالات مشابهة

خريس: لبنان لا يدار الا بالتعايش والألفة وليس بالتسلط والهيمنة

خاص- مصادر قريبة من باسيل ترد على مذكرة المرعبي عبر "الكلمة اونلاين"

وزير الاقتصاد الإماراتي: الإستثمار بالتنمية رهان رابح

وزير خارجية جزر القمر: القمة العربية تؤكد الصلات الوثيقة التي تربط الوطن العربي

وزير خارجية الصومال: لإعفائنا من الديون الخارجية وتوفير الدعم لتنفيذ خطة التنمية

كأس آسيا 2019: منتخب فيتنام يُخرج الأردن بركلات الترجيح

وزير الخارجية الصومالي: الأوضاع التي تمر بها المنطقة تستدعي التنسيق والتعاون في إطار العمل العربي المشترك وتحديد أولوياتنا فيما يحقق مصالحنا المشتركة

الحريري يلتقي في هذه الأثناء وزير الاقتصاد الاماراتي

التحكم المروري: حركة المرور كثيفة على طريق صوفر بحمدون بالاتجاهين