محفوض: الحملة ضد “مفوضية اللاجئين” تخفي تصفية حسابات
شارك هذا الخبر

Thursday, June 14, 2018

سأل رئيس “حركة التغيير” المحامي ايلي محفوض “هل من عاقل يرفض عودة اللاجئين الى بلادهم؟”، وقال عبر “تويتر”: “اما الحملة ضد المفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة تخفي في حقيقتها تصفية حسابات داخلية لها علاقة بنتائج الانتخابات النيابية وبما حققه وزراء القوات اللبنانية لذا وجد هؤلاء ضالتهم من خلال إثارة ملف اللاجئين السوريين”.

وأضاف: “من الواضح ان الحملات الدعائية والمغرضة التي ساقها البعض ضد القوات اللبنانية عشية تشكيل الحكومة هدفها التضييق والإحراج بهدفية إبقاء القوات خارج التشكيلة لكن المضحك مع هؤلاء أنهم كرروا الموقف ذاته من قضية عودة اللاجئين على ان تكون آمنة وعليه لماذا كانت كل هذه الضجة غير المبررة؟”.

مقالات مشابهة

ريال مدريد يعارض "الوجهة الأميركية"

اتصالات ليلية متأخرة بين الحريري وبري.. واتفاق على تشريع الضرورة حصرا

"التحكم المروري": حركة المرور كثيفة من بشامون وعرمون باتجاه جسر خلدة.۔

التيار: إما يؤحذ بموقفنا أو لا حكومة.. “ولسنا مستعجلين”

“الإشتراكي” ينفي قبوله بوزير مسيحي بدل الدرزي الثالث!

وثائق مهربة.. الأسد شخصيا يصدر أوامر القتل والتعذيب!

لا حكومة في الأفق قبل أوائل أو منتصف تشرين الأول

بعد البلبلة حول ما حصل مع الرحلة 305 ... مكتب الإعلام في رئاسة الجمهورية يوضح

محاولة جديدة لعزلِ جعجع... كيف يواجهها؟