أبي خليل:أرسينا قواعد عالية الشفافية بملف النفط
شارك هذا الخبر

Wednesday, June 13, 2018



لفت وزير الطاقة والمياه في حكومة تصريف الأعمال ​سيزار أبي خليل​، إلى أنّ "​مجلس الوزراء​ وافق مؤخّراً على إطلاق دورة التراخيص الثانية في المياه البحرية ال​لبنان​ية، الأمر الّذي سيؤدّي إلى جذب الشركات العالمية مجدّداً للإشتراك في هذه الدورة، مما سيُفعّل عجلة الإقتصاد الوطني ويدفع بها إلى الأمام".

وركّز في كلمة له خلال لقاء حواري في ​نقابة المحامين​ - ​بيروت​ تحت عنوان "لبنان دولة نفطية: أي دور للمحامين؟" على هامش توقيع بروتوكول التعاون بين هيئة إدارة ​قطاع البترول​ ونقابة المحامين، على "أنّنا أرسينا قواعد عالية الشفافية لدرجة أنّ بعض الدول عدّلت بقواعدها لتحذو حذونا، ونحن الدولة الوحيدة الّتي نشرت نموذج العقود وتأهّلت أكثر من 50 شركة في مرحلة التأهيل المسبق لدورة التراخيص الأولى، فيما كانت الدول المجاورة لا تجذب أكثر من 10 شركات".

ونوّه أبي خليل إلى أنّه "يمكن للمحامين في لبنان أن يلعبوا دوراً أكبر في هذا القطاع تزامناً مع تناميه، في حين أنّ دورهم الريادي في إعطاء شركات التنقيب الخدمات القانونية الّتي يحتاجونها، سيبقى هو الأساس من دون أن ننسى دورهم حيال شركات الخدمات في هذا القطاع ولا سيما الشركات اللبنانية المتمتّعة بتعامل تفضيلي".

وأشار إلى أنّ "اليوم توقّع نقابة المحامين في بيروت والهيئة مذكرة التفاهم الثانية، وبالتالي آمل أن نَشُدّ أواصر هذا التعاون مع النقابة لا سيما من خلال ​لجنة الطاقة​ في النقابة الّتي تضمّ عدداً لا يُستهان به من المحامين المتخصصين".

مقالات مشابهة

افرام: قلقون من "أزمة الهيبة"

الادعاء على رئيس اللجنة الفنية في الضمان الاجتماعي.. والسبب؟!

اللواء ابراهيم يغادر بيت الوسط.. ويصل إلى قصر بعبدا

البيان الختامي للقاء الحواري الاسلامي المسيحي: لاحترام التنوع

الشيخ عبد الخالق يهنئ دولة قطر في عيدها الوطني

تسلم وتسليم في نقابة الصحافة!

خليل: مرتاحون لمسار الأمور في ملف تشكيل الحكومة

قاسم هاشم للـ mtv: إذا استمرت الأمور على هذا النحو بإيجابية نبشر اللبنانيين بحكومة قبل الميلاد لتكون لهم عيدية

اللواء عباس إبراهيم غادر قصر بعبدا دون الإدلاء بأي تصريح