ترامب: ضربتنا الصاروخية ضد سوريا العام الماضي كانت تحذيرا للصين!
شارك هذا الخبر

Wednesday, June 13, 2018

أعن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أن الضربة الصاروخية الأمريكية ضد سوريا في أبريل 2017، بمثابة تحذير للصين حول كيفية رد واشنطن على استخدام السلاح الكيميائي وأسلحة الدماع الشامل.

وذكّر ترمب في حوار مع قناة تلفزيون "Fox News" بأن الضربة الصاروخية تزامنت مع اجتماعه بالرئيس الصيني شي جين بينغ في مقر إقامته في "Mar-a-Lago" بولاية فلوريدا.

الرئيس الأمريكي كشف أنه قال لنظيره الصيني: "سيدي الرئيس لقد أطلقنا 58 صاروخا على مواقع محددة في سوريا، وطلب مني عبر مترجم أن أكرر ما قلت، رددت بأن كل صاروخ أطلق، أصاب الهدف من مسافة سبعمائة ميل".

وأردف ترامب معلقا أن إدارته من حيث المبدأ ضد استخدام مثل هذه الأسلحة المميتة والخطرة، وأضاف "لكن فعلنا ذلك، لأن سوريا الأسد استخدمت الغازات الكيميائية ضد الأطفال. توجب علينا فعل ذلك. لو أن الرئيس الرابع والأربعين باراك أوباما اجتاز هذا الخط الأحمر، لكان الوضع في الشرق الأوسط مختلفا بعض الشيء".

وروى الرئيس الأمريكي أنه خاطب الرئيس الصيني "قلت له إنه يستطيع مغادرة الاجتماع أو يمكننا أن نصبح أصدقاء. هو لم يغادر وفهم كل شيء".

مقالات مشابهة

روكز: لا لموازنة غب الطلب

بدء اعتصام هيئة التنسيق النقابية في ساحة رياض الصلح

مصادر عمالية لـ"المركزية": الاتحاد العمالي يلملم نفسه، ولا بحث حالياً في انتخاب رئيس جديد طالما هناك 3 أشهر أو أكثر للبت بالموضوع

وزير خارجية بريطانيا: واشنطن سترد في حال تعرضت لهجوم من قبل إيران

القاضي جورج رزق يحدّد يوم غد موعدا لاستجواب بشارة الاسمر

رئيس أركان الجيش الجزائري: إجراء الانتخابات يضع حدا لمن يريد إطالة الأزمة

بدء الاعتصام في ساحة رياض الصلح بدعوة من هيئة التنسيق النقابية

خاص ــ كيف ينظر لبنان الى وقائع مؤتمر البحرين.. فهل يمثّل اولى خطوات "صقفة القرن"؟

خاص ــ الأديان السماوية حللت "الطلاق"... فإلى متى سيبقى المجتمع "الذكوري" محرّما إيّاه؟