لمصلحة مَن تأخير تأليف الحكومة؟
شارك هذا الخبر

Wednesday, June 13, 2018

قالت مصادر تواكب تأليف الحكومة لـ"الجمهورية": "طالما انّ رئيس الجمهورية يستعجل تأليف الحكومة، وكذلك رئيس المجلس النيابي والرئيس المكلّف، فمن يُبطىء هذه العملية، خصوصاً اذا ما لاحظنا انّ مختلف الافرقاء عبّروا عن نيّات حسنة".

وأضافت: "انّ الكرة الآن هي في ملعب رئيس الجمهورية والرئيس المكلف، مع مسؤولية اكبر على الأخير الذي ينتظر الجميع منه المبادرة الى خطوة جدية، خصوصاً انّ شهراً قد مضى على تكليفه حتى الآن ولم يبد أي جديد في هذا الشأن".

وشددت المصادر نفسها على أن "لا عذر لأحد في التأخير، فكل لحظة تأخير مُكلفة للبلد، فهناك استحقاقات كبرى تتطلّب وجود حكومة فاعلة. والآن كل شيء في البلد متوقف على التأليف، حصلت الانتخابات النيابية وانتخب مجلس نيابي جديد، وهذا المجلس ينبغي عليه ان يعمل لكنه الآن مشلول، فهو يستطيع ان يعقد جلسة وينتخب لجانه الدائمة، ولكن كيف تعمل هذه اللجان في غياب مشاريع القوانين الحكومية والحكومة ضائعة ولا أحد يعرف في أي مغارة ؟".

مقالات مشابهة

نائب قائد قوات الحرس الثوري الإيراني: الاستكبار تكبد 700 مليار دولار وفشل في هزيمة إيران

التشكيل قبل 4 تشرين الثاني.. وإلّا!

ترامب: الولايات المتّحدة ستنسحب من معاهدة نووية مع روسيا

ترامب: ولي العهد السعودي ربما لم يكن على علم بمقتل خاشقجي وإلغاء صفقة السلاح للسعودية سيضرنا أكثر مما يضرهم

بالصورة- مسنّة تأكل من القمامة.. هل سيدفع "قساوة المشهد" الدولة إلى التحرّك؟

سيول في بلدة يونين تسببت بأضرار كبيرة في المزروعات

الاتحاد الأوروبي يدعو إلى تحقيق شامل و"مساءلة" في قضية الصحافي جمال خاشقجي

انتخاب أعضاء مجالس الأقضية في التيار الوطني الحر غدا

بالفيديو- طيران حربي في سماء عكار