الصدر يتحاف مع ايران حكوميا لإقصاء العبادي
شارك هذا الخبر

Wednesday, June 13, 2018

أعلن زعيما القائمتين الانتخابيتين اللتين تصدرتا نتائج الانتخابات التشريعية في العراق، رجل الدين الشيعي البارز مقتدى الصدر ورئيس ائتلاف "الفتح" الموالي لايران هادي العامري، بصورة مفاجئة تحالفهما في ائتلاف حكومي لقيادة البلاد خلال السنوات الاربع المقبلة.

وهذا التحالف الذي خلط الاوراق السياسية في العراق من شأنه أن يقضي على آمال رئيس الوزراء المنتهية ولايته حيدر العبادي بالاستمرار في الحكم بعدما حلت قائمته الانتخابية في المرتبة الثالثة.

وأعلن الصدر في مؤتمر صحافي مشترك مع العامري في مدينة النجف إنه "تم عقد اجتماع مهم جدا بين تحالف سائرون وتحالف الفتح ونعلن للجميع انه تحالف حقيقي بين سائرون والفتح من اجل الاسراع في تشكيل الحكومة الوطنية وضمن الاطر الوطنية والكل مدعوون للفضاء الوطني بعيدا عن المحاصصة الطائفية".

من جهته قال العامري إن "هذه دعوة للجميع الى الفضاء الوطني وإن شاء الله سنشكل اللجان للبحث مع الجميع ضمن الفضاء الوطني للاسراع في كتابة برنامج الحكم ويتم الاتفاق عليه لاحقا".

وشكل هذا الاعلان مفاجأة صدمت الطبقة السياسية في العراق ذلك أن الصدر ألمح في السابق الى رفضه التحالف مع الامري.

مقالات مشابهة

ريال مدريد يعارض "الوجهة الأميركية"

اتصالات ليلية متأخرة بين الحريري وبري.. واتفاق على تشريع الضرورة حصرا

"التحكم المروري": حركة المرور كثيفة من بشامون وعرمون باتجاه جسر خلدة.۔

التيار: إما يؤحذ بموقفنا أو لا حكومة.. “ولسنا مستعجلين”

“الإشتراكي” ينفي قبوله بوزير مسيحي بدل الدرزي الثالث!

وثائق مهربة.. الأسد شخصيا يصدر أوامر القتل والتعذيب!

لا حكومة في الأفق قبل أوائل أو منتصف تشرين الأول

بعد البلبلة حول ما حصل مع الرحلة 305 ... مكتب الإعلام في رئاسة الجمهورية يوضح

محاولة جديدة لعزلِ جعجع... كيف يواجهها؟