الصدر يتحاف مع ايران حكوميا لإقصاء العبادي
شارك هذا الخبر

Wednesday, June 13, 2018

أعلن زعيما القائمتين الانتخابيتين اللتين تصدرتا نتائج الانتخابات التشريعية في العراق، رجل الدين الشيعي البارز مقتدى الصدر ورئيس ائتلاف "الفتح" الموالي لايران هادي العامري، بصورة مفاجئة تحالفهما في ائتلاف حكومي لقيادة البلاد خلال السنوات الاربع المقبلة.

وهذا التحالف الذي خلط الاوراق السياسية في العراق من شأنه أن يقضي على آمال رئيس الوزراء المنتهية ولايته حيدر العبادي بالاستمرار في الحكم بعدما حلت قائمته الانتخابية في المرتبة الثالثة.

وأعلن الصدر في مؤتمر صحافي مشترك مع العامري في مدينة النجف إنه "تم عقد اجتماع مهم جدا بين تحالف سائرون وتحالف الفتح ونعلن للجميع انه تحالف حقيقي بين سائرون والفتح من اجل الاسراع في تشكيل الحكومة الوطنية وضمن الاطر الوطنية والكل مدعوون للفضاء الوطني بعيدا عن المحاصصة الطائفية".

من جهته قال العامري إن "هذه دعوة للجميع الى الفضاء الوطني وإن شاء الله سنشكل اللجان للبحث مع الجميع ضمن الفضاء الوطني للاسراع في كتابة برنامج الحكم ويتم الاتفاق عليه لاحقا".

وشكل هذا الاعلان مفاجأة صدمت الطبقة السياسية في العراق ذلك أن الصدر ألمح في السابق الى رفضه التحالف مع الامري.

مقالات مشابهة

الرئيس السوري يستقبل رئيسي أركان القوات المسلحة الإيرانية والجيش العراقي وعددا من القيادات العسكرية من البلدين

أعنف الهجمات الإرهابية التي هزت أوروبا في العقد الأخير

كيف علق خلدون الشريف على كلام النائب يعقوبيان؟

54 بندا على طاولة الحكومة في بعبدا الخميس

افتتاح مركز للتقدمي في بتخنيه بمناسبة اسبوع كمال جنبلاط

باسيل تلقى اتصالا من الحريري.. "الجو ايجابي"!

وزارة الخارجية الروسية تعلن أنّ موسكو تعترف بجمهورية مقدونيا تحت الاسم الجديد "جمهورية مقدونيا الشمالية"

مراد لأبو فاعور: العلاقة مع سوريا لا تخضع للمزاجية!

عطاالله ليعقوبيان: روحي عالقضاء.. وبكل الأحوال نحنا آخدينك!