محتجز رهائن في باريس يطلب لقاء السفير الإيراني
شارك هذا الخبر

Tuesday, June 12, 2018

احتجز رجل مسلح عددًا من الرهائن في المقاطعة العاشرة بباريس، طالبًا الاتصال بالسفارة الإيرانية، بحسب موقع “لوباريزيان” الفرنسي.

وذكر الموقع أنه “تجري حاليًا عملية احتجاز للرهائن بالمقاطعة العاشرة في باريس“، مضيفًا أن “المحتجز يدعي امتلاكه قنبلة وسلاحًا ناريًا، ويطلب الاتصال بالسفارة الإيرانية لتسليم رسالة منه للحكومة الفرنسية”.

وعدد الرهائن 3 من بينهم سيدة حامل، وهم محتجزون في الساحة الداخلية لعمارة في شارع “بوتيت ايكوري”، وسط انتشار مكثف في المكان من قبل عناصر فرقة البحث والتدخل.

وأكد الموقع أن “رهينتين بصحة جيدة، فيما الثالث حالته سيئة جدًا”.

ونقل عن مصادر أمنية أنه “مصاب بسبب ضربة بمفتاح للبراغي على مستوى العين”، مشيرًا إلى أن “المحتجز حذّر من أن له شريكًا في الخارج”.

مقالات مشابهة

مالطا تنقذ 61 مهاجراً في مياه المتوسط

وزير خارجية الصين: ندعم جهود تركيا لحماية أمنها واستقرار اقتصادها

السيسي يصادق على قانون مكافحة جرائم تقنية المعلومات

المتحدث الصحفي باسم الرئيس الروسي: بوتين تحدث لفترة وجيزة مع المستشار النمساوي

سفينة إيطالية تحمل 177 مهاجراً عالقة منذ يومين أمام سواحل لامبيدوزا

تصريح لنجوى كرم يثير الجدل... ماذا قالت؟

إيران تكشف النقاب عن طائرة مقاتلة جديدة

حنكش: لبنان بحاجة إلى أن ينهض من جديد في مؤسساته

مقتل ضابط يمني بهجوم على أكاديمية عسكرية في عدن