النرويج: سنطلب نشر المزيد من القوات الأميركية على أراضينا
شارك هذا الخبر

Tuesday, June 12, 2018

قالت الحكومة النرويجية اليوم الثلاثاء إنها ستطلب من الولايات المتحدة زيادة عدد قوات مشاة البحرية الأمريكية المتمركزة على أراضيها إلى أكثر من الضعف وبقائها لفترة أطول في منطقة أقرب لروسيا.

ومن المقرر أن تغادر نحو 330 من قوات مشاة البحرية الأمريكية النرويج نهاية العام الحالي بعد وصول فرقة مبدئية في يناير(كانون الثاني) عام 2017 لتصبح أول قوات أجنبية تتمركز في الدولة العضو في حلف شمال الأطلسي، منذ نهاية الحرب العالمية الثانية.

وكان قرار نشر قوات من مشاة البحرية الأمريكية في النرويج، قد أغضب روسيا، التي قالت حينئذ إن الخطوة من شأنها التأثير سلباً على العلاقات الثنائية، وتصعيد التوترات على الجناح الشمالي لحلف شمال الأطلسي.

ولروسيا حدود مشتركة مع النرويج في المنطقة القطبية.

وقالت وزيرة خارجية النرويج إينه إريكسن سوريدي للصحفيين: "لدينا تأييد واسع النطاق في البرلمان لذلك" وأضافت أن "الخطوة لا تصل إلى حد وجود قاعدة أمريكية دائمة في النرويج" وإنها "لا تستهدف روسيا".

وتابعت: "ليست هناك قواعد أمريكية على أراضي النرويج".

وستطلب أوسلو من واشنطن إرسال 700 جندي اعتباراً من عام 2019 بالمقارنة مع 330 حالياً.

وسيتمركز العدد الإضافي في منطقة إينر ترومس على ساحل النرويج المطل على المحيط القطبي وليس في وسط البلاد.

وسيستمر تناوب القوات لمدة 5 سنوات بالمقارنة بعدما تم نشرها في بادئ الأمر لمدة 6 أشهر اعتباراً من بداية 2017 ثم مدها في يونيو (حزيران) من العام الماضي.
ولم يتسن الاتصال بالسفارة الروسية في أوسلو للتعليق.

رويترز

مقالات مشابهة

المحققون الروس يكشفون حقائق تفجير القرم

دي ميستورا يستقيل "لأسباب شخصية"

موجات داعشية جديدة تتدفق عبر تركيا.. أميركا تدقّ ناقوس الخطر في سوريا!

اذا كنتم تريدون تقوية ذاكرتكم... اعتمدوا على هذه الاطعمة!

الخارجية الروسية: لا نستطيع أن نحرم دمشق من حقها في استخدام القوة ضد الإرهابيين في إدلب

بومبيو ينقل عن أردوغان إشادته بتعاون السعودية في التحقيق باختفاء خاشقجي

الحدث: الولايات المتحدة تحتاج للسعودية في الحرب على الإرهاب

ليبان بوست تفوز بلقب أفضل مزوّد لخدمات البريد لعام 2018 من هيئة بوستل وبارسل تكنولوجي إنترناشونال

محفوض: أنصح جماعة الرقص على القبور بالتروي