مسؤول ايراني يهدد شركة "توتال" الفرنسية
شارك هذا الخبر

Monday, June 11, 2018

هدد المتحدث باسم الهيئة الرئاسية لمجلس الشورى الإسلامي شركة توتال الفرنسية بمصادرة استثماراتها في حال عدم عودتها لاستكمال أعمالها المقررة في حقل بارس الجنوبي ضمن المهلة المتاحة.

وقال المتحدث باسم الهيئة الرئاسية لمجلس الشورى الإسلامي بهروز نعمتي في تعليق له على المستجدات الأخيرة حول استمرار عمل شركة توتال النفطية الفرنسية من تطوير الوحدة 11 من حقل بارس الجنوبي، "المعلومات الأخيرة تؤكد عدم انسحاب الشركة رسميا من ايران وهي الآن تجري محادثات حول استمرار عملها، وفي حال عدم عودة الشركة ضمن المهلة المتاحة سيتم مصادرة استثماراتها المنجزة لصالح ايران وفق العقد المبرم".

وأضاف نعمتي أن العقد الموقع بين إيران والشركة ينص على فرض غرامات في حال لم تنه الشركة أعمالها المقررة ضمن مدة تنفيذ محددة، أو في حال مغادرتها لإيران وعدم استئناف أعمالها لاحقا.

وأشار نعمتي من جهة ثانية إلى أن الشركات الصينية أعلنت عن استعدادها لإبرام عقود مع إيران للقيام بالاسثمار في حقل بارس الجنوبي مع الشركات الإيرانية في حال انسحاب شركة توتال الفرنسية.

وأكد نعمتي أن حقل بارس الجنوبي هو حقل مشترك مع قطر وجميع المعلومات التي تخص هذا الحقل متوفرة لدى دول أخرى، "لذا لا خوف على تسريب معلومات سرية حول حقول النفط الإيرانية".


مهر

مقالات مشابهة

الملك المغربي يتضامن مع فرنسا في "ظرفها العصيب"

أبطال أوروبا: سسكا يقسو على الريال وروما يسقط في كمين بلزن

وزير النفط الإيراني: عوامل خارجية تهدد بقاء "أوبك"

سبوتنيك: الجيش الإسرائيلي يقتحم بلدة كوبر شمال غرب رام الله

سعيد: عون"القوي" انتهى!

عن تراجع دور الرابطة المارونية!؟

فضيحة مدخول الخليوي...!

بطاقة هوية لبوتين صادرة في ألمانيا الشرقية!

اردوغان: معركة شرق الفرات ضد الوحدات الكردية خلال أيام