معلومات يجب معرفتها قبل الإقدام على تكبير الارداف!
شارك هذا الخبر

Monday, June 11, 2018

في السنوات القليلة الماضية ومع ظهور النجمات والمشاهير اللواتي يتمتعن بمؤخرة كبيرة وجذابة ومثيرة، أصبحت الارداف الكبيرة والظاهرة من من أساسيات الجمال وعلامات الأنوثة، لأنها تعطي لجسم المرأة مظهراً أكثر جمالاً، لا سيما إذا ترافقت مع بروز الصدر من جهة، ونحافة البطن والخصر من جهة أخرى.



ما هي عملية تكبير الأرداف؟



إن جراحة تكبير الأدراف هي عبارة عن طريقة تساعد على زيادة حجم الأرداف أو تحسين شكلها، وذلك بإستخدام الدهون الموجودة في أماكن أخرى في الجسم، ما يجعل هذه العملية تجمع بين شفط الدهون من منطقة معينة كالأفخاد أو البطن ونقلها إلى المؤخرة.



كيف تجرى هذه الجراحة؟



- عمليّة تكبير الأرداف تتم تحت التخدير التامّ.

- يقوم الطبيب بإجراء شقّ صغير في ثنية الأرداف، وذلك لأنّ الندبات لا تكون ملحوظة في هذه المنطقة

- يقوم بإدخال المادّة التي يريد حقنها ثمّ يفحص كلا الجانبين بعناية من أجل ضمان نتائج طبيعية ومتماثلة.

- بعد ذلك يتمّ تقطيب مكان الشقّ بغرز قابلة للذوبان.

- من الضروري وضع ضِمادة ضغط على الأرداف للمساعدة قدر الإمكان على تقليل الانزعاج والتورّم.



هل من مخاطر محتملة لهذه العملية؟



يجب التفكير جدياً قبل الخضوع الى جراحة تكبير الارداف حيث أن هذه التقنية قد تحمل بعض المخاطر المحتملة:

- حدوث تشوهات جمالية أو ملاحظة عدم تناسق في خدود المؤخرة، وذلك نتيجة حقن الكثير من الدهون أو عدم كفاية كيمة الدهون المزالة.

- انسداد الدهونإذا ما نتمّ جقنها عن طريق الخطأ في الأوعية الدموية الكبيرة وإنتقالها إلى الرئة، ما قد يسبب الوفاة في حالات نادرة.

- الشعور بألم في منطقة العملية.

- ظهور بعض الورم والكدمات التي تزول تلقائياً



ما هي مدّة الشفاء الضرورية؟



إن منطقة الأرداف تستعمل خلال المشي والجلوس، والكثير من الحركات الأخرى، لذلك قد يعاني الأشخاص الذين خضعوا لهذه العمليّة من آلام حادّة وأوجاع مختلفة. إلا أنه وبعد 5 الى 7 أيّام تقريباً، يصبح المريض قادراً على المشي والجلوس بشكل مريح أكثر. مع العلم أن النتائج النهائيّة تظهر بشكل كامل بعد أشهر قليلة من العمليّة.

صحتي

مقالات مشابهة

معراب تتكتم على سرية المفاوضات

ماذا قصد جعجع بعبارة : «يضحك كثيراً مَن يضحك أخيراً» ؟

التأليف ينتظر لقاءً رئاسياً ثلاثياً ... والتشكيلة دخلت اللمسات الأخيرة

حظك اليوم مع الأبراج

الحريري أمام المواجهة... وحذرٌ شديد ممّا سيتبع الحكومة

تسريب وخلاف في «تيار جبيل»

وزيرٌ للأرمن أم للأقليات؟

عامر مشموشي- إفراط

الرئيس عون ألغى كل مواعيده ... والإستعدادات بدأت