خاص - القومي أمام اجتماع مفصلي الأحد المقبل!
شارك هذا الخبر

Tuesday, June 05, 2018

خاص - الكلمة اونلاين

يعقد المجلس القومي في الحزب السوري القومي الإجتماعي اجتماعه السنوي، يوم الأحد في العاشر من حزيران الحالي، وفي موعده الدوري، وهو يضم في عضويته الأمناء حكمياً والمندوبين المنتخبين من الفروع، حيث يقدّر عددهم بنحو 450، في الوطن وعبر الحدود وفق لغة القوميين الإجتماعيين، ولا يحضرون جميعهم، لذلك فإن الإجتماع سيكون بمن حضر، لتأمين النصاب القانوني.

ويتلو في الإجتماع كل من رئيس الحزب حنا الناشف، ورئيس المجلس الأعلى النائب اسعد حردان تقريره، الذي يتضمن عرضاً للأعمال التي أنجزت خلال عام، من كل النواحي السياسية والعسكرية، الى جانب الشأن الحزبي الداخلي، حيث تجري مناقشة التقريرين المقدمين من السلطتين التنفيذية والتشريعية، حيث ستكون الإنتخابات النيابية في لبنان ونتائجها وتداعياتها الداخلية على الحزب، هي العنوان الأبرز في المداخلات التي ستتطرق الى الحجم الشعبي للحزب، وفق ما أفرزته نتائج الإنتخابات من تراجع، مقارنة مع دورات انتخابية سابقة، اذ ان الرقم الذي حصل عليه المرشحون القوميون وأصدقاؤهم، والذين دعموهم من خارج لوائحهم، وهو ما بين 25 و30 الفاً، لقي صدمة كبيرة لدى القيادة الحزبية أولاً ومعارضيها، واعتبروا ذلك انكشافا لواقع الحزب التنظيمي والإداري وفعاليته السياسية والشعبية، والأثر السلبي الذي تركته الخلافات الداخلية في الحزب، لاسيما في قيادته على نمو الحزب وانتشاره.

وفي اطار المشاركة في المجلس القومي، فإن المعارضة في الحزب، والتي تأخذ لها اشكالاً وأسماء عدة ومن أبرزها "تيار النهضة"، لم يعلن أحد بإسمها عن المشاركة في المجلس القومي، وأن رموزاً منها قد تم فصلهم من الحزب لأسباب تنظيمية وإدارية، والإنتماء الى تنظيم آخر، مما سيفقدهم قانونية حضورهم، الا أن اوساطهم تتحدث عن احتمال مشاركة أفراد من المعارضة الحزبية لينقلوا هواجسهم الى أعضاء المجلس القومي، ويبنوا فشل أداء السلطة الحزبية الحالية ومن سبقها، والتي يتحكم بقرارها حردان، الذي يحاول "لملمة" الوضع الداخلي، بعد استقالات تقدم بها أعضاء في مجلس العمد (السلطة التنفيذية)، وهم من المقربين منه جيداً كعميد الخارجية حسان صقر، وعميد شؤون الجامعيين الدكتور جورج جريج، وآخرين قدّموا استقالاتهم وثم تجميدها الى ما بعد انعقاد المجلس القومي، الذي هو مصدر انتخاب المجلس الأعلى الذي بدوره ينتخب رئيس الحزب.

فهل يكون اجتماع الأحد المقبل مفصلياً، لجهة التقدّم بمبادرة تدعو الى اجراء انتخابات حزبية مبكرة، وانعقاد مؤتمر قومي عام، يمنع انفجار الأزمة مجدداً؟

مقالات مشابهة

خاص – الحريري كان ينتظر من عون تسهيلا لولادة الحكومة!

خاص – الكتائب والمردة.. في جبهة واحدة!

خاص- سلامة تبلغ مصدر الشائعات... وهذا مطلقها

خاص بالصور - مخيم جديد عند مستديرة العدلية.. واهل الأشرفية يهجرونها!

خاص- المردة: عقدة افتعلها باسيل.. ولا نقبل الا بالاشغال او مثلها!

خاص من دمشق - هذه الدول الخليجية التي تتواصل مع دمشق.. وهذا تصور سوريا للعلاقة بالخارج

خاص بالفيديو- تطوّر لافت لشركة "كريم": 20 مليون مستخدم و"الخير لقدام"

خاص- اللواء ابراهيم يستكمل ما بدأه بين الإشتراكي وحزب الله... مع التيار

لا تساهل خليجي بعد اليوم!