حنين الى امين الجميل ونجيب ميقاتي
شارك هذا الخبر

Tuesday, June 05, 2018

ترى اوساط سياسية معارضة لمرسوم التجنيس ان كلا من رئيس الجمهورية السابق امين الجميل ورئيس الحكومة السابق نجيب ميقاتي، لا يوقعان على مثل هكذا مرسوم تجنيس لو كانا في الحكم، مهما كانت الإغراءات او اشتدت الضغوطات وان ثمة جوانب مضيئة ابان تولي كل منهما مسؤوليته لا يمكن تجاهلها، لأنهما لا يساومان على اي موضوع ذي طابع سيادي او قد يطرح تساؤلات حيال خلفية قرارات ملتبسة قد يقدمان عليها.

مقالات مشابهة

مالطا تنقذ 61 مهاجراً في مياه المتوسط

وزير خارجية الصين: ندعم جهود تركيا لحماية أمنها واستقرار اقتصادها

السيسي يصادق على قانون مكافحة جرائم تقنية المعلومات

المتحدث الصحفي باسم الرئيس الروسي: بوتين تحدث لفترة وجيزة مع المستشار النمساوي

سفينة إيطالية تحمل 177 مهاجراً عالقة منذ يومين أمام سواحل لامبيدوزا

تصريح لنجوى كرم يثير الجدل... ماذا قالت؟

إيران تكشف النقاب عن طائرة مقاتلة جديدة

حنكش: لبنان بحاجة إلى أن ينهض من جديد في مؤسساته

مقتل ضابط يمني بهجوم على أكاديمية عسكرية في عدن