حنين الى امين الجميل ونجيب ميقاتي
شارك هذا الخبر

Tuesday, June 05, 2018

ترى اوساط سياسية معارضة لمرسوم التجنيس ان كلا من رئيس الجمهورية السابق امين الجميل ورئيس الحكومة السابق نجيب ميقاتي، لا يوقعان على مثل هكذا مرسوم تجنيس لو كانا في الحكم، مهما كانت الإغراءات او اشتدت الضغوطات وان ثمة جوانب مضيئة ابان تولي كل منهما مسؤوليته لا يمكن تجاهلها، لأنهما لا يساومان على اي موضوع ذي طابع سيادي او قد يطرح تساؤلات حيال خلفية قرارات ملتبسة قد يقدمان عليها.

مقالات مشابهة

خمسة ممارسات خاطئة لتنظيف الأذن

تعرف على بديل الكيراتين الطبيعي لتنعيم الشعر

علاجات منزلية لحروق سقف الفم

دعوات دولية لوقف التصعيد في الجنوب السوري

تونس بمهمة صعبة لإنقاذ "أمل العرب" في روسيا

وزير المالية الألماني يؤكد على مصير العملة الأوروبية

وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان سيقوم بجولة خارجية خلال الفترة الممتدة من 28 إلى 30 حزيران تشمل مصر وقبرص

باسيل راجع؟

أسعد بشارة - مراعاة حريرية لمطالب جنبلاط وجعجع