الكشف عن سر محير حول واتسآب
شارك هذا الخبر

Monday, June 04, 2018

يراود الكثير من مستخدمي تطبيق التراسل الفوري "واتسآب" لغزا حوله، ولكن ليس متعلقا بآخر تحديثاته، وإنما بتصميمه الأساسي، وتحديدا لونه.

وأثار اختيار جان كوم لـ "اللون الأخضر" تحديدا للتطبيق، الأكثر شيوعا وجماهيرية بين الملايين حول العالم، استفسار عدد كبير من مستخدميه، وهو ما نحاول الإجابة عنه في السطور التالية.

ووفقا لموقع "قورا"، فإن بيتر مارشال، وهو موظف إدخال بيانات وخبير في أبحاث الويب في شركة "فيفر"، يرى أن وضع اللون الأخضر على شعار "واتسآب" يعني "استمرار التواصل والمحادثات من دون أي حواجز، مثلما الحال بالنسبة لبطاقة "السيم" المدفوعة مسبقا والمتواجدة في هاتفك المحمول".

وأضاف مارشال أن اللون الأخضر يرمز لإشارة المرور، والتي تعني أنه في الإمكان المضي قدما من دون عوائق.

كذلك أشار إلى أن "الأخضر" يعني "السلام"، وأن كل ما تحتاج إليه لاستخدام "واتسآب" عبر هاتفك الذكي أو حاسوبك اللوحي "تابلت" هو توافر اتصال بشبكة الإنترنت، وذلك لكي تتمكن من الدردشة مع أصدقائك أو إجراء اتصال صوتي أو مرئي مع أحدهم.

بينما يفسر كيشان باتل، وهو مطور برمجيات، أن اللون الأخضر يحمل دلالات للصحة والهدوء والنضارة والتجددي، كما أنه يمثل النمو ويثير شعوراً بالاسترخاء والشفاء.

ويقول: "إنه لون النباتات الصحية، لذلك فهو يذكر المشاهدين بالطبيعة والصحة، ويرتبط أيضا بالمال والثروة.

مقالات مشابهة

محادثات باسيل- لافروف: اصرار روسي بعدم أخذ لبنان اسيرا في ملف النزوح

وفاة أول اسرائيلي التقى بياسر عرفات علانية.. من هو؟

واشنطن رفضت عرض تركيا لإنهاء الأزمة.. هذه تفاصيل ما جرى

أنقرة: سيتم كشف ملابسات استهداف السفارة الأميركية

اليوم الثالث لدورة الشيخ بيار الجميل السنوية بالتنس على ملاعب نادي الدلب كاونتري كلوب

جمالي هنأت بالأضحى: لتغليب مصلحة الوطن على المصلحة الشخصية

كبارة هنأ بالأضحى: نتمنى أن يعيده الله على الجميع وقد تعافى الوطن وعالج التحديات

"الصحة" تستدعي الشركة المستوردة لدواء الحمى المالطية للاستفسار عن حقيقة عدم توفره في الاسواق

وسائل إعلام تركية: اعتقال شخص يشتبه في علاقته بالهجوم على السفارة الأميركية