خاص - حزب الله ومرونة التأليف... هذا ما طلبه!
شارك هذا الخبر

Sunday, June 03, 2018

خاص - Alkalimaonline

أظهر "حزب الله" مرونة في موضوع تشكيل الحكومة، التي لم يلتق رئيسها المكلف سعد الحريري، سوى بالاستشارات النيابية الا أنه سيكون مسهلا في تأليف الحكومة، بعد أن اسقط مسألة الحقيبة السيادية، بأن تحصل عليها "كتلة التحرير والتنمية" برئاسة نبيه بري، وحصر مطالبته بحقائب وزارية خدماتية مع وزارة تخطيط، يصرّ عليها لانها المدخل لبناء دولة في لبنان.

وفي هذا الاطار، فان "حزب الله" قرر أن يكون في موقع القرار الفعلي، وسيشارك في السلطة التي كان يبتعد عنها سواء في التعيينات أو الحقائب الوزارية الخدماتية، التي كان يتركها لحركة "أمل" وهو "لن يتعفف" عن ذلك، اذ تقول مصادر في كتلة "الوفاء للمقاومة" بأن الوزارة الخدماتية التي سيطلبها تتعلّق بتحقيق خدمات للمواطنين في البقاع وتحديدا بعلبك - الهرمل، اضافة الى عكار والمناطق الريفية والنائية، وتقع في هذا المجال، وزارات التربية والصحة والشؤون الاجتماعية، والزراعة التي تسلمها سابقا كما وزارة الصناعة، لكنه يعوّل على وزارة التخطيط التي قد تحلّ مكان مجلس الانماء والاعمار الذي الغى وزارة التصميم، وكانت في حينه توجد ضرورة له لاعادة الاعمار بعد توقف حرب السنتين في العام 1977، أما في هذه المرحلة فلا بدّ من وزارة تخطط لمستقبل لبنان على كلّ الصعد، وهذا كان دورها.

فوزارة التخطيط اذا ما أنشئت، وتولاها "حزب الله" ستنقل لبنان الى مرحلة بناء دولة المؤسسات قولا لا فعلا، تقول المصادر، وستكون مدخلا للبدء بالغاء الهدر، كما يجري في بعض المجالس الرديفة.

وفي التعيينات يصر "حزب الله" أن ينال حصته منها، ويأتي الى الادارة بالأكفاء من أصدقائه ليظهر نظافة الأداء.

مقالات مشابهة

عون يتصل بأمير قطر: حضوركم كان سبباً في نجاح القمة

اليابان تقصي السعودية من كأس آسيا

أسهم أوروبا تهبط من أعلى مستوى في 6 أسابيع

بالصور والفيديو- راشيّا الوادي ومرتفعات جبل الشيخ: لوحات الله راسمها

فرنسا قد تنشئ آلية مع إيران لتجاوز العقوبات الأميركية

أوكرانيا: روسيا تريد تمديد عقد نقل الغاز الحالي وكييف تعارض

تصريح لافت لعباس النوري عن "تنكة المازوت" و"باب الحارة"!

الاتحاد الأوروبي: لا مشاكل في توريد الغاز الطبيعي خلال فصل الشتاء

شكري ولافروف يبحثان مستجدات الأوضاع في المنطقة