الاستغناء عن التكنولوجيا أثناء العُطَل
شارك هذا الخبر

Wednesday, May 30, 2018


كتب شادي عواد في صحيفة “الجمهورية”:

بتنا جميعاً غارقين في فخّ التكنولوجيا في حياتنا الواقعية، بحيث أصبح من الصعب التخلّي عنها بسهولة حتى أثناء العطل، وذلك على رغم التشتيت الذي تسبّبه لمستخدمها، وتأثيرها على الوقت الذي يجب أن يمضيه مع العائلة.

يعتزم كثير منّا قضاء عطلة ممتعة مع العائلة أو الأصدقاء بعيدة من التشتّت والإلهاء الذي قد تسبّبهما لنا الهواتف والأجهزة الذكية. لذا إليكم هذه النصائح التي تساعدكم على تجنّب التكنولوجيا أثناء العطلة وأبرزها:

ترك الأجهزة في المنزل

لا يمكن أن يتلهّى أحد بأجهزة لم يجلبها معه. وهذا من الحلول التي تجعلكم تركّزون على المكان الذي أنتم موجودون فيه وتساعدكم على تخصيص ساعات النهار للعب وخوض المغامرات والإستكشاف والتفاعل مع العائلة. وفي حال كنتم مضطرين لجلب الهاتف الذكي معكم، حاولوا أن تحدّدوا المكان والزمان المناسبَين لتمضية الوقت أمام الشاشة.

البريد وبرامج الدردشة

يعدّ البريد الإلكتروني وبرامج الدردشة بالنسبة للكثيرين، السبب الأهم في الإعتماد المتواصل على الهواتف والأجهزة الذكية. لذلك عند قضاء الإجازة إحرصوا على تعطيل البريد الإلكتروني بصورة كاملة ووقف تلقّي التحديثات الجديدة أو التنبيهات الخاصة بالبريد من خلال الإعدادات. والأمر نفسه ينطبق على برامج الدردشة. أما إذا كانت طبيعة عملكم لا تسمح بعدم متابعة البريد وعدم الرد على الدردشات، فيمكنكم أن تخصّصوا فترة محدّدة في اليوم لمدة قصيرة لمطالعة الرسائل الجديدة والرد على الرسائل العاجلة، وهذا سيترك لكم الفرصة للإستمتاع بباقي يومكم بالكامل دون تشتّت تكنولوجي.

تفعيلُ وضع الطيران

مما لا شك فيه أن لا أحد يرغب بتلقّي المكالمات أو الرسائل القصيرة كل حين أثناء الإجازة. فتخيّلوا أنّ هاتفكم يرنّ بإستمرار، وتتلقّوا مكالمات غير مهمة من هذا وذاك على طول فترة النهار. بالطبع أثناء العطل، يُعتبر هذا الأمر مزعجاً جداً. ومن هنا يأتي تفعيل وضع الطيران على هاتفكم الذكي كوسيلة فعّالة لتجنّب الإزعاج ووقف استقبال أيّ مكالمات أو رسائل. وكإجراء إحتياطي يمكنكم قبل بدء الإجازة أن تخبروا بعض الأشخاص بعدم قدرتكم على استقبال أية مكالمات أو رسائل أثناء فترة الإجازة.

كاميرا منفصلة

الشيءُ الوحيد الذي لا مفرَّ منه أثناء الإجازات هو إلتقاط الصور. ومع إعتمادنا على كاميرات الهواتف الذكية للقيام بهذا الأمر، يعني أنه لن نتمكّن من وقف الإلهاء الناتج عنها، إلّا إذا إعتمدنا كاميرا رقمية منفصلة للتصوير. وهنا لا بدّ من شراء كاميرا رقمية منفصلة لالتقاط الصور.

مقالات مشابهة

راموس يرد على رونالدو: لا يوجد أي لاعب فوق ريال مدريد

بالصور - سائق محظوظ ينجو من كارثة جنوى!

تركيا تفرج عن جنديَين يونانيَين كانا مسجونين لديها على خلفية دخولهما منطقة عسكرية محظورة في ولاية أدرنة

المدعي العام الايراني: سنستدعي حتى الوزراء إن اقتضت التحقيقات حول الفساد

اسرائيل تعيد فتح معبر كرم أبو سالم للبضائع مع قطاع غزة بعد أسابيع من التوتر

مخاطر نهاية مبكرة لعهد عون

افرام: دور المسيحيين في لبنان ليس حصص في السلطة بل منارة ثقافية في الشرق

ماتيس: قادرون على حماية أقمارنا الاصطناعية وسندافع عن أنفسنا بالفضاء عند الحاجة

هل سيتأثر لبنان بما يجري في تركيا؟